journaliste

Thursday, November 02, 2006


بسمة : لم أرتد المايوه فى ( حريم كريم ) بمزاجى و لا أصلح لأدوار الإغراء









نفت بسمة أنها تتعجل البطولة المطلقة
تظهر الفنانة بسمه فجأة ثم تختفى أيضاً فجأة و فى هذا الموسم ظهرت على غير عادتها فى فيلم ( حريم كريم ) و هى ترتدى المايوه ، فهل هذا لكسب مساحة أدوار جديدة قد تُعرض عليها فى الفترة القادمة ، هى أدوار الإغراء ، أم بماذا تفسر بسمة هذا ؟!و هى التى رفضت التصنيف أو الإعتراف بظهورها فى فيلم حريم كريم بـ نيولوك يختلف عما عرفناه عنها من كونها ( البنت الطيبة الجادة ) * هل النيولوك هو موضة فى ( فيلم حريم كريم ) ؟- لم أظهر بـ نيولوك
فهل معنى أنى غيرت لون خصلة فى شعرى ، و فى شكل ماكياجى و أرتديت ملايس تليق بالشخصية ، و لم أرتد ملابسى أنا ، أن يكون هذا نيولوك .* أغلب أدوارك كانت بنت جادة فهل دورك فى فيلم حريم كريم ، كان تمرداً على هذا الشكل ؟- تم تصنيفى فى أدوار البنت الجادة التى ترتدى ملابسها بشكل معين ، و هذا لم أقصده و إنما فرضته على طبيعة الأدوار التى قدمتها ، لكن دورى فى فيلم حريم كريم مختلف عن كل ما قدمته من قبل ، و هذه صدفة فقط ، و لهذا غيرت من ملابسى ، و مكياجى ، لكننى لم أجر أى عمليات تجميل و هو ما يعنى أن شكل الممثل يمكن تطويعه و تغييره حسب طبيعة الدور .* مع هذا خرجنا من الفيلم بإنطباع عن دورك بأنك أديت دور البنت الطيبة أيضاً و هو ما لا يختلف كثيراً عما قدمته من قبل ؟- الفيلم لم يكن به شخصية شريرة و طبيعة الفيلم تتطلب أن يتعاطف المشاهد مع كل الشخصيات .* لماذا إرتديت أنت و علا غانم مايوهات دونا عن بقية النجمات ؟- لم نرتد المايوه ، خارج إطار العمل كما ان داليا البحيرى أيضاً إرتدت مايوه ، و لهذا أنا لم أقدم إغراء ، لأن شكلى أساساً لا يصلح لهذه الأدوار .* و هل يعنى أنك سترضين مستقبلاً أدوار الإغراء ؟- المهم الورق ، لا أستطيع الجزم بشكل قاطع .* تظهرين فجأة ثم تختفين لفترة ، ألا تعتقدين أن هذا عطلك كثيراً ؟- أكيد تعطلت عن باقى نجوم جيلى ، أكيد الفرق بينى و بين أى ممثلة اخرى من جيلى هو اننى أحب التمثيل و أستمتع به ، و لا أمثل من أجل المال ثم إن الموضوع لا يتوقف علىّ وحدى فهل المطلوب منى أن أنزل للمنتجين و المخرجين لأطلب منهم تشغيلى !* ألا تعتقدين أن فيلم حريم كريم لم يمنحك مساحة كبيرة لإظهار قدرات خاصة ، أنه بطولة جماعية ؟- بالطبع فالبطولة الجماعية تقلل مساحة دور الفنان ، بخلاف االبطولة المطلقة ، لكن هناك نجمات قمن ببطولات أمام فنانين رجال و ظهرن بمساحات أقل مما ظهرت عليه فى فيلم حريم كريم .* ما تعليقك على ظهورك دائماً فى مساحات صغيرة ؟- ردى الوحيد سيكون من خلال فيلم ( ليلة سقوط بغداد ) و سيرى الجميع مساحة دورى و قدراتى الحقيقية فيه .* ما هو دورك فيه ؟- بنت مصرية ، تحب بلدها ، و مهمومة بمشاكلها ، و هو مختلف عن دورى فى فيلم حريم كريم ، و لا أقصد أن الإختلاف على مستوى الشكل و إنما على مستوى المضمون * كيف ترين نفسك بين بنات جيلك ؟- الفنان ليس دوره أن يُقيم نفسه ، فهذا دور الجمهور و النقاد و المنتجين و الموزعين .* هل ترين أن لك فرصة فى نيل البطولة المطلقة ؟- لست أنا من يحدد هذا ، لكننى أحاول طرح نفسى بأكثر من شكل ففى فيلم حريم كريم طرحت نفسى كبنت لذيذة و لطيفة و فى فيلم ( ليلة سقوط بغداد ) أُخرج نفسى كممثلة بجد و المسألة فى النهاية عرض و طلب ثم أننى لست شرقانة ( للبطولة المطلقة ) و لا أتعجلها ، و عُرض على بالفعل أدوار من الجلدة للجلدة و رفضتها لأن العمل كان سيئاً فالمهم عندى الورق كما قلت ، و إن كنت أتمنى طبعاً أن أصبح بطلة و نجمة يحبها الناس لكنى لا أتعجل هذا .* لماذا حدث خلاف كبير على ترتيب الأسماء فى فيلم حريم كريم قبل عرضه ؟- طبيعى ، فكل النجمات اللائى اشتركن فى العمل لسن على درجة واحدة من النجاح ، و لهذا رُتبت الأسماء فى النهاية حسب الظهور و هذا لم يُغضب أحداً
حوار : وليد أبو السعود







الأفلام و الاخطاء










أخطاء الأفلام عندنا تاريخ عريق منها .. حتى أفلام الأوسكار ما سلمتش :الأفلام مليانة أخطاء من ماركة " ساعة صلاح الدين " و اللي ما شافش يقرا


في فيلم " الحاسة السابعة " البطل ( أحمد الفيشاوي ) خد بوكس في وشه عمل له جرح في جنب الفم الأيمن و وقع البطل على الأرض لكنه قام على طريقة روكي ليكمل مباراة الكونج فو و ينتصر في النهاية ، المشكلة أنه بعد أن قام نجد الجرح قد انتقل إلى جانب الفم الأيسر .. نفس المشكلة تقريباً كانت في فيلم "أحلام عمرنا" فالبطل ( مصطفى شعبان ) بعد أن خرج من فيللا البطلة ( منى زكي ) خد ضربة من العصابة في جبهته و في المشهد التالي نجده قد وضع " لزق بلاستر " على صدغه الأيسر .

فيلم الحاسة السابعة
بطولة : أحمد الفيشاوي - رانيا الكردي
قصة و حوار : محمد جمعة - أحمد مكى
اخراج : أحمد مكي
مزيد من التفاصيل ... اضغط هنا




فيلم ملاكي اسكندرية
بطولة : أحمد عز - نور - غادة عبد الرازق
المنتج : وائل عبد الله المخرجة : ساندرا نشأتالسيناريست : محمد حفظي
مزيد من التفاصيل ... اضغط هنا

أما في فيلم " ملاكي إسكندرية " فقد تقوقع صناع الفيلم على أنفسهم لأن الفيلم يدور حول جريمة قتل في بداية الفيلم نرى القتيل ( خالد زكي ) و الدم يغطي رأسه و " يطرطش " على الزجاج الذي خلفه و في نهاية الفيلم عندما نكشف الحقيقة نجد القاتل قد ضربه رصاصة في قلبه ( يمكن على سبيل مفاجأة الجمهور بس وسعت منهم شوية ) .






كل هذه الأخطاء في الـ3 التي تشاهدها الآن في السوق يذكرك بتاريخ عريق للسينما المصرية في هذا النوع من الأخطاء يعني البطل يخرج من بيته في الليل ليصل بيت حبيبته في عز الضهر ..

أو فيلم تدور أحداثه في الثلاثينات و الراديو يذيع أغنية الأطلال التي غنتها أم كلثوم في الستينات .. و الغريب أن أشهر هذه الأخطاء المرتكبة مرتبطة بيوسف شاهين و طبعاً كلنا فاكرين ساعة صلاح الدين لما أحمد مظهر ظهر في فيلم " الناصر صلاح الدين " و هو لابس ساعة .
أما فيلم " المصير " فكانت الأخطاء بالجملة كراسي بلاستيك ماركة الشريف . ماسورة غاز في الحديقة التي كانت في بيت ابن رشد .. أما المضحك فعلاً فقد كان في كتب ابن رشد نفسها التي ظهرت مالية الكادر و هي طبعة ( دار المعارف ) !!
عموماً لم يكن يوسف شاهين منفرداً في هذه الأخطاء فصلاح أبو سيف في " ريا و سكينة " لديه أخطاء بالجملة في ملابس أنور وجدي أو في الكومبارس الذين يتغيرون .. يعني الكادر من اليمين فتجد الكومبارس أطول من أنور وجدي، نفس الكومبارس و الكادر من الشمال تراه أقصر ، و نيازي مصطفى في فيلم " رصيف نمرة خمسة " استعان بدوبلير لمحمود المليجي و دوبلير لفريد شوقي و الاثنين دوبلير لا علاقة لهما من قريب أو بعيد بالممثلين الكبيرين ، فخرج المشهد الأكشن كوميدياً ( طحن ) .
أما " أفدح " – بالدال و لو حبين بالضاد – خطأ فكان في فيلم " خريف آدم " الذي ظهر فيه أحد أبطاله ( سري النجار ) ساق مبتورة في نصف الفيلم كانت الساق اليمنى و في النصف الآخر كانت الساق اليسرى و عجبي !!
بس الشهادة لله و الحق يقال فإن هذه الأخطاء موجودة في السينما الأمريكية لأننا دخلنا على موقع مهتم بأخطاء السينما عنوانه moviemistakes و خرجنا بقائمة لأشهر أخطاء السينما الأمريكية جعلتنا نهدأ قليلاً على مخرجينا و نقول : " من شاف بلاوي السينما الأمريكية هانت عليه بلوته " و خد عندك القائمة دي .
المصارع Gladiator


شاهد اسطوانة إطفاء الحريق في إحدى العربات الحربية المشاركة في معارك الفيلم !!يبدو أن " ريدلي سكوت " توصل إلى اكتشاف تاريخي مهم و هو أن تاريخ اختراع طفايات الحريق يعود إلى العهود الرومانية !!!!عودة المتمرد The Matrix Reloaded .

في مشهد معركة " نيو " الأولى تظهر علبة بلاستيكية على المنضدة التي تقع خلف المقاتلين و عندما ينتقل القتال إلى تلك المنضدة في اللقطة التالية يتم إزاحة العبوة .. حيث تمت إزاحة العبوة مع قفزة " كيانو ريفز " ثم تمت إعادتها بعد عودة القتال إلى المنضدة الأخرى

فيلم الصخرة The Rockفيلم " الصخرة " للنجمين الكبيرين " نيكولاس كيدج " و " شين كونري " حدث بهما خطأ في أحد أهم مشاهد الفيلم .. فأثناء لقاء شين كونري بابنته يتغير شكل ربطة العنق عدة مرات دليل على أن المشهد تم تصويره بعد عدة توقفات أو على أوقات متباعدة بعد تغيير ربطة العنق عدة مرات .. كان لازم تتعايق يا عم كونري .


Pirates of the Caribbeanأحد العاملين في الفيلم يظهر في أحد المشاهد خلف " جوني ديب " مرتدياً كاوبوي حديثة و قميص في فيلم تدور أحداثه فيما قبل القرن التاسع عشر !! صباح الفوضى !!الخطأ يحاسب عليه بلا شك مخرج الفيلم " جور فيربنسكي " .

حديقة الديناصورات Jurassic Parkثلاثية حديقة الديناصورات .. أحد أنجح الأفلام في تاريخ السينما الأمريكية و رغم كل الإمكانيات الإنتاجية المذهلة لم تسلم هي أيضاً من الأخطاء !!عمود إضاءة و شجرة ظهرا في أحد مشاهد حديقة الديناصورات .. عمود نور !!
Buffy the vampire slayerفي إحدى لقطات الفيلم أثناء محاولة خنق الطفلة يظهر ظفر مصاص الدماء و هو يكاد ينفصل من مكانه .. تحدث معنا كثيراً في السينما المصرية .. و لكن "الشنب" هو الذي يكاد أن ينفصل دائماً !!
نادي القتال Fight Clubالفيلم الذي شارك في بطولته اثنان من أشهر نجوم السينما الأمريكية " إدوارد نورتن " و " براد بيت " ليقدموا لنا أحد أكثر أفلام السينما الأمريكية إثارة .. حدث فيه خطأ كوميديا لا يغتفر !! .. ففي أحد مشاهد الفيلم كانت هناك ( كنبة ) في اللقطة الأولى و لكن بعد انتقال الكاميرا و عودتها إلى نفس الكادر في اللقطة التالية لوحظ اختفاء ( الكنبة ) تماماً من مكانها !!( الكنبة ) راحت فين بس يا عم " فيشر " !

بقلم : مصطفى طاهر - وليد أبو السعود









كتب 400 رواية وزعت مئات الآلاف
الدكتور نبيل فاروق: النقاد ديناصورات منقرضة
تجاهلهم لإبداعى جريمة لا تغتفر
ونجاحى أكبر دليل على فشلهم
الجوائز يتم منحها للأسماء وليس الأعمال
المخابرات لا تتدخل فيما أكتب أبدا

رغم الانتشار الهائل لما يكتبه، حيث توزع مئات الآلاف من النسخ إلا أنها تلقى تجاهلا نقديا ولكنه يثق تمام الثقة بأن الجيل التالى من النقاد سيكتب عنه.. إنه د. نبيل فاروق وعن رواياته ومواقفه من النقاد وأعماله السينمائية والتليفزيونية كان لنا هذا الحوار. - لماذا اخترت المغامرات العلمية لتكون موضوع سلسلتك ملف المستقبل؟ -- الناس تتعامل مع العلم كأنه خرافة ووجدت أنه من الجيد توصيله فى شكل جذاب وما يهمنى هو وصول المعلومة بشكل مشوق. - لماذا اخترت هذا النوع من الكتابة؟ -- الشباب مظلوم والنقاد مازالوا حتى هذه اللحظة يقسمون الأدب، أدب أطفال وأدب كبار، بالخارج يوجد فقط أدب أطفال ثم أدب عام وهارى بوتر مثلا وجيمس بوند يقرأه الكبار والصغار ولكن الفكر لدينا جاف يعتبر أن السياسة والمجتمع فقط هما ما يكتب عنهما وما عدا ذلك فلا يهم، فهو مجتمع لا يؤمن بالخيال وبالتالى غير متقدم ولا يطور نفسه ولا يلاحق العصر، فالتقدم يبدأ بالخيال وكان أمل حياتى أن يعترف النقاد بهذا الاتجاه. فنحن مازلنا نحيا فى عصر الديناصورات الذين يتصورون أنه لا يوجد أبدع مما كان. - لماذا يتعامل النقاد مع أدبك على أنه أدب درجة ثانية؟ -- لأنهم متحجرون يتصورون خطأ أنهم حماة الأدب، وهم جيل جاف الأفكار يحتكر كل شيء حتى الجوائز ونحن فى انتظار لنيزك القادم الذى يمحو كل هؤلاء الديناصورات ويأتى بجيل جديد يفكر بشكل مختلف. - أنت متهم بأنك تخاطب غريزة حب المغامرة لدى الشباب -- أنا لا أخاطب غريزة، أنا أخاطب الشباب والأدب الذى يلمس شيئا ما لدى الشباب فهذا أكبر دليل على فشل من يتهموننا بهذا فمن الغريب أن تترك شيئا تعتقد أنه ضار من وجهة نظرهم ينتشر دون أن ينتقده. - هل هذا هو تفسيرك لعدم حصولك على جائزة حتى الآن؟ -- أولا أنا حصلت على جائزة إبداع أكتوبر. وعموما أنا لا أتقدم لأى جائزة لعدم ثقتى فى اسلوب توزيع الجوائز. فمازلت مصرا أن الجوائز تمنح لأسماء وليست لأعمال. عندما يقول الشباب إنى أثرت فى جيلهم فهل النقاد من الغفلة بحيث لم يلاحظوا هذا وأنا أثرت فى الشباب، كان تأثير ما أكتبه ايجابيا أو سلبيا، وأدعوهم إن كانوا يرون أعمالى سيئة فلينتقدوها، فهم نقدوا حتى شعبان عبدالرحيم، وما يحدث حاليا من تجاهل سينتهى فالجيل الذى نشأ مع قصصى سيكتبون عنهم يوما. - الحظ شعورا بالمرارة فى كلماتك؟ -- أكبر جائزة هو أن يأتى التقدير من جيل كامل فأنا يهمنى رأى من أكتب لهم من الشباب ولدينا خطأ غريب أن القلة لو اختلفت مع المجتمع تتهمه بانعدام الذوق والجهل. - هل تعنى أن النقاد المثقفين منعزلون عن الناس؟ -- نعم لأنهم وضعوا مفهوما منهجيا للثقافة أنها الإطار بما حولنا من أحداث وهذا أحد أدلة انعدام الفكر وتناسوا أن هناك مفهوما آخر هو الثقافة المتخصصة، ونحن نحتاج لانطلاقة حرة فى مجالات القراءة فلماذا لا نقرأ ما يمتعنا. - لكن عالميا لم يأخذ أحد من كتاب المغامرات جائزة كبري؟ -- الجوائز قليلة عموما ونوبل مثلا هى جائزة سياسية فى المقام الأول ولم أر جائزة تعتمد على الجودة والعالم كله يعرف أجاثا كريستى وآرثر كونا دويل وهذا نوع من التعادل فنحن نحصل على عالمية الفكر والانتشار وهم يحصلون على الجوائز - لكنك تحلم بالجائزة والدليل رواية أرزاق؟ -- هى فكرة جاءتنى ووجدت أن أسلوب الرواية هو الأفضل لها وحققت مبيعات عالية جدا تصل إلى 50 ألف نسخة. - لماذا توقفت إذن؟ -- توقفت لأننا وقعنا عقدا مع شركة إنتاج لتحويلها لمسلسل واشترطت الشركة عدم إصدار آخر أجزاء الرواية قبل المسلسل ولكنهم لم ينفذوا فرفعنا عليهم قضية فسخ عقد وهى فى المحكمة الآن. - حظك عاثر مع السينما؟ -- لماذا يتصور الناس أن السينما هى الامتداد الطبيعى للأدب كل منهما مجال مختلف تماما وأنا حظى ليس سيئا فلى ثلاثة أفلام قيد التنفيذ هى الفارس وأوراق بطل ووافقت عليهما الرقابة ويوجد فيلم ثالث اسمه مصر قيد الكتابة. - هل مصطفى شعبان هو بطل رجل المستحيل، أوراق بطل؟ -- هناك مفاضلة بينه وأحمد عز لكنى أميل لأحمد عز والقرار لم يحسم بعد. - ماذا عن مسلسل العميل 1001؟ -- قاربنا على الانتهاء منه وهو عن شاب تم زرعه فى إسرائيل وكان له دور كبير فى حرب أكتوبر. - هل أعدت شخصية رجل المستحيل بناء على طلب من المخابرات المصرية. -- لا مطلقا وهم لا يتدخلون فى الإبداع وهم جهاز يجمعنا ويحتفل هذا العام بعيده الخمسين ويجب أن نشكره على ما يفعله لنا - بعد أكثر من 20 عاما إلى أين وصلت؟ -- أنا مرهق لأنى دخلت فى صراعات وأمور لا أدرى ما جدواها وجدل حول أمور محسومة وأنا لا أهتم بالصراعات بل يدفعوننى إليها وأفكر فى غمرة انشغالى فى السينما والتليفزيون فى اعتزال الكتابة، وما يحزننى حقا هو التجاهل النقدى لما أكتب ومازلت أؤكد أن تجاهلهم لى جريمة لن تغفر لهم. - الشريحة العمرية لمن يقرأ لك صغيرة؟ --هذا كلام النقاد وهو خاطئ ويجب أن يطوروا مفاهيمهم فمن بدأ فى قراءة ما أكتب وعمره 20 عاما وصل لأكثر من 40 عاما حاليا ومع هذا فهو مازال يقرأها واينشتين كان يعشق الكتب البوليسة ويجب أن نتمتع بالثقافة وهم ألغوا المتعة وافترضوا أننا نقرأ حتى ندخل امتحان آخر العام.
وليد أبوالسعود

ترفض الاغراء المبتذل
رولا محمود: ياناس أنا مش ممثلة ديجيتال
لا تندم على فرصتها التى ضاعت منها فى البداية مع فيلم ضحك ولعب وجد وحب وترفض لقب ممثلة الاغراء أو الممثلة المثفقة وتعترض على مصطلح ممثلة الديجيتال وبرغم شعورها بالظلم بعض الشيء إلا أنها تثق أنها ستصل إلى مكانة جيدة فى الوسط الفنى، إنها رولا محمود بطلة فيلم كليفتى وعن هذا الفيلم وألبومها القادم. - رولا بدايتك لان لها قصة غريبة حدثينا عنها؟ -- أنا درست آداب لغة انجليزية وكنت أغنى وأمثل وعرض على دور حنان ترك فى فيلم ضحك ولعب وجد وحب مع عمرو دياب وعمر الشريف ويسرا ولكن الأسرة وأمى تحديدا رفضوا ولكن بعد زواجى تدربت بعدها على الغناء والتمثيل فى الخارج وعندما عدت كان دورى فى الساحر ثم أوان الورد وبدأت بعدها الرحلة. - محطتك الكبرى كانت فى مواطن ومخبر وحرامى لماذا اختفيت بعدها؟ -- بالتأكيد فلقد عملت فيها مع المخرج داود عبدالسيد ولكن نتيجة لتصنيفى كممثلة اغراء وأنا لست كذلك فلا ملامحى ولا حياتى يمكن أن تصنع هذا ولم أختف. رفضت الكثير من العروض التى عرضت على لكونها تافهة أو اغراء رخيصا أو تحاول قولبتى فى شكل معين وأرفض هذا الكلام وفى هذه الفترة قدمت فيلم كليفتى كبطولة مطلقة. - إذن أنت ترفضين تصنيفك كممثلة اغراء؟ -- طبعا أنا ضد القولبة وكونى قدمت دورا فى فيلم به اغراء لا يعنى قولبتى فى هذه الأدوار ولقد بكيت من الهجوم الذى تعرضت له لكنى بعدها فكرت أننى أجدت الدور لدرجة تصديقهم له فهذا نجاح لى. - أنت ضد مصطلح السينما النظيفة؟ -- لا يوجد ما يسمى بالسينما النظيفة أو غير النظيفة هناك أفلام عادية وأفلام عائلية ويوجد مصطلح للكبار فقط. - أعطينا فكرة عن دورك فى كليفتى؟ -- هو حنان فتاة عادية من الطبقة المطحونة تعيش قصة حب مع فارس ويؤدى دوره باسم سمرة وهى ممرضة ويحكى الفيلم تطور حياتهما. - تصوير فيلم كامل فى الشارع هل كان صعبا؟ -- بالتأكيد فالتصوير كان شتاء وكنا نرتدى ملابس صيفية وزودت وزنى 7 كيلو مما أثر على ظهرى وظللت لفترة طويلة أعانى من هذا التأثير لكن الحمد لله أنا استمتعت جدا بالعمل مع خان فهو مخرج رائع ويهتم بمن يثل معه وظللنا طوال التحضير لكليفتى لا نشارك فى أية أعمال أخرى كما طلب منا خان. - ماذا بعد كليفتى؟ -- أى ناقد سيكتب أنى ممثلة اغراء سأقول له شاهد كليفتى وأتمنى حاليا عمل أفلام كوميدية أو حركة بشرط جودة السيناريو. - ألا يحزنك وصول بعض من بدأ معك للنجومية وأنت لم تصلى لها بعد؟ -- أنا أدوارى كلها متدرجة بدأت من مشهد واحد وحتى وصلت للبطولة فى كليفتى وأنا أشعر بالظلم فالخلافات بين المخرجين الذين عملت معهم وبين المنتجين أثر على عروض الأفلام كما حدث فى كليفتى الذى لن يعرض سينمائيا بسبب الخلافات بين خان والموزعين وهناك أيضا المقاييس المختلفة فأحد المنتجين رفضنى لأنه لم يعرفنى فى دورين أى أننى أتلون مع الدور فرفض اشتراكى فى فيلمه وأنا متأكدة أننى سأصل قريبا لمكان أفضل. - لكن كل أفلامك إما ديجيتال أو مع مخرجين متمردين أين الأفلام التجارية؟ -- أنا أرفض التقسيم فالفنان المتمرد لا يعيش فى أبراج عاجية وأنا لا أرفض هذه السينما بل العكس أنا أتمنى أن أعمل بها لكنى أرفض قولبتى وحصارى فى أى نمط للأدوار ولو كان النص جيدا سأمثله. - هل عرض عليك أفلام بعد كليفتى؟ -- عرض على ثلاثة أفلام ورفضتها كان منها اثنان ديجيتال والآخر فيلم تجارى ورفضت الديجيتال لأنى لا أريد أن أتقولب وأن يقال عنى ممثلة ديجيتال كما أشيع عنى من قبل أنى ممثلة مثقفة.
وليد أبوالسعود

أحدث اكتشافات يوسف شاهين
يسرا اللوزى: لم أبدأ.. حتى اعتزل
بدأت فى دور شحاذة فى مسرحية السلطان الحائر وبعدها شاركت فى إعلانات ودبلجت بعض الأفلام والمسلسلات بصوتها حتى جاءتها الفرصة التى تحلم بها عندما رشحتها صديقة أمها ماريان خورى ليوسف شاهين لأداء دور البطولة فى فيلمه الأخير اسكندرية نيويورك وعلى الرغم من براعتها فى أداء الدور إلا أنها تؤكد خجلها الشديد أثناء التصوير وعن حقيقة اعتزالها وتوقيعها لمدينة السينما. - على الرغم من سنواتك القليلة، إلا أن لك تجارب فى أنواع مختلفة للفن.. حدثينا عنها؟. -- أبلغ من العمر 19 عاما، أدرس العلوم السياسية بالجامعة الأمريكية، رُشحت لدورى فى إسكندرية نيويورك وعمرى 16 عاما ومثلته وعمرى 17، أولى تجاربى كانت عام 94 مع الإعلانات لكنى لم أكن فتاة إعلانات كنت بالعب وقمت بدبلجة لحلقات مسلسل مادلين وكان 60 حلقة وكنت أغنى فيها ودبلجت أيضا بيتر بان الجزء الثانى ومثلت دور شحاتة فى مسرحية السلطان الحائر. - ماظروف ترشيحك لدور جينجر؟. -- ماريان خورى المنتجة صديقة لأمى منذ الدراسة وكنت أمارس فى الجامعة الأمريكية برنامجا صيفيا مع الأطفال وأولادها كانوا هناك فى النهاية قمنا بعمل عرض وانتهى عرضنا برقصة والأستاذ يوسف كان يبحث عن فتاة عمرها 17 أو 18 عاما وكان يرفض اختيار ممثلة محترفة وبحث فى معهد الباليه ولم يجد أحدا يشبه الفنانة يسرا وطلب من ماريان ترشيح ابنة إحدى صديقاتها وكانت المقابلة. - هل تذكرين أول مقابلة مع يوسف شاهين؟. -- المقابلة كانت 4 دقائق فقط وقال لى أنت تشبهين يسرا وأخبرنى عن وجود قبلات واحترمت صراحته وصورنى فوتوغرافيا واعتقد أننى أطول من أحمد يحيى فأحضر المتر بنفسه وقاس طولى فكنت أقصر منه ب 4 سم. - هل هذه فقط أسباب ترشيحك؟. -- ملامحى الأجنبية وقربى من شكل يسرا والدور كان قريبا من شخصيتى. - ألم تنزعجى من مشاهد الحب بينك وبين أحمد يحيى؟. -- كانوا 3 مشاهد حذفنا مشهدا وتبقى مشهدان والأستاذ طلب منى ألا أمثل إلا ما اقتنع به وكان يطرد كل الناس خارج اللوكيشن وأمى كانت معى طوال التصوير لأنى كنت مكسوفة وقلقة وهى كانت تنظر لى وتضحك. - لكنه أول أدوارك.. ألم تخافى من التصنيف كممثلة إغراء؟. -- لا يمكن أن يتم تصنيفى والحياة فيها أكثر من هذا وهذه المشاهد كانت طفولية وبها براءة وكله كان تمثيلا لكن بعض المشاهدين لا يستطيعون الفصل لكنها كانت أوامر المخرج ولو مثلت أفلاما أخرى فلن أكرر هذه المشاهد ثانية، وهذا ليس إغراء هذه أشياء تحدث، ونحن كنا فى مجتمع غربى ولم تكن المشاهد محشورة ولكنى كما قلت لك لن أمثلها ثانية كى يختارونى لأنى أمثل هذه الأدوار. - لعنة يوسف شاهين هل تخيفك؟ -- من يعمل مع يوسف شاهين يتعلم سينما راقية فى هذا الفيلم قمنا بعمل بروفات لمدة 6 أشهر والناس تتوقع أنه سيظل بنفس مستواه مع شاهين لكنه لن يجد أحدا بهذا المستوى أكيد هناك مخرجون متميزون كثيرون لكن يبقى هو القمة وأنا عرض على مسلسل مع إلهام شاهين وفيلم حالة حب ومسلسل آخر لا أذكره وبرنامج على قناة مزيكا كى أقدمه ورفضتها لكنكم لم تعرفوا كل هذا، وبالتأكيد من سبقونى رفضوا عروضا كثيرة وأنا إذا توقفت يكفينى أن أقول إنى عملت مع شاهين وفى النهاية يوجد عمر الشريف ومحسن محيى الدين. - ما هى حقيقة اعتزالك؟. -- أنا لم أبدأ كى اعتزل الموضوع كله أننى فى الكلية ولدينا غياب وحضور لو غبت أسبوعا سيتم رفتى فقررت أن أتفرغ للجامعة لكنى انتهز فرصة للتمثيل فى الإجازة، ولو أتت فرصة كبرى أو فيلم آخر مع الأستاذ فلن أرفضه، ودراستى مدتها 3 سنوات وأنا لم اتوقف ولن اتوقف. - لكن كيف تقولين هذا وقد وقعتى عقدا لبطولة 3 أفلام مع مدينة السينما؟. -- أنا لم أوقع أى عقود، كل القصة أن الأستاذ ممدوح الليثى كان يسجل معى أثناء العرض الخاص لقناة الدراما مع الأستاذة سهير شلبى وعرض على على الهواء بطولة 3 أفلام وقلت له ربنا يسهل ولم أذهب إلى مكتب الأستاذ ممدوح بعدها.. هذا كل ما حدث.
وليد أبوالسعود

ركن الصندوق
انها لعبة ترغب أن تلهو تلعب متى شائت لكن صاحبها يتربص بها انها تخشاه تخشى سطوته عليها ثقل عصاه كفه الغليظة كم تهوى عليها بالصفعات بالضربات انه يحبسها في قلب الصندوق يكره ان تخرج للنور ظلت على هذا الحال سنين عدة حتى سمعته يخبر احد الاصحاب انه يمنح لعبه كل الحرية صرخت تلك اللعبة انك كاذب فلتجرب اية لعبة ان تلهو تمرح ان تشتمني لها كل الحق حاولت اللعبة ان تنسى الماضي تهضت لعبت فرحت مر الوقت ذهب الصديق ما زالت تلعب فجاة تهوى الكف الثقيلة على الوجه القتها في اعماق الصندوق لا لعب الا بالاذن بكت اللعبة جلست مزوية في ركن الصندوق




لم أعترض على ترتيب اسمى فى ( حريم كريم ) لأننى أصغر الممثلات سناً

* رغم حصولها على البطولة فى فيلم ( صاحب صاحبه ) أمام محمد هنيدى منذ عامين إلا أن ريهام عبد الغفور التى رفضت بطولة مطلقة فى ثلاثة أفلام دفعة واحدة لم تمانع فى تقديم فى تقديم أدوار صغيرة فى الافلام التى جاءت بعد ذلك .. حيث كان دورها فى ( ملاكى اسكندرية ) محدوداً ... فيما تذيل اسمها بطلات فيلم ( حريم كريم ) الذى قبلت فيهه أن ترتدى شورتاً ساخناً و أن تحتضن مصطفى قمر ..!!

* حول دور نيفين فى فيلم ( حريم كريم ) تقول ريهام عبد الغفور :- قبلت هذا الدور لأنه يشبهنى .. و رغم صغر المساحة إلا أننى أظهرت من خلاله تنوع أدائى و إمكانية ظهورى كفتاه ( طقة ) أو ( مطرقعة ) و أجمل ما فيه أنه يغير الصورة التى رسمها لى المشاهد فى ذهنه عن أننى فتاه هادئة لا تستطيع أن تؤدى سوى نوعية معينة من الأدوار .. و للعلم كل من قابلنى من الجمهور الذى شاهد الفيلم .. أشاد بأدائى !* قبل عام رفضت التوقيع مع جهاز السينما على بطولة ثلاثة أفلام دفعة واحدة و رغم ذلك تظهرين فى مساحات قليلة ؟- قررت عدم توقيع أى عقد إحتكار مع أى كيان إنتاجى لأننى أختار الفيلم طبقاً لجودته .. و قد أقبل دوراً صغيراً يعجبنى و قد أعتذر عن بطولة لا ترضينى .. و عموماً الدور لا يُقاس بالمساحة !* لكن ... هل من المفيد لإسمك كممثلة تدق أبواب النجومية أن تظهر بعد منتصف أحداث الفيلم .. مثلما حدث فى فيلم ( كان يوم حبك ) ؟- أنا من أشد النادمين على الإشتراك فى هذا الفيلم .. لأنه كانت هناك أشياء مُتفق عليها .. لم يتم تنفيذها .* مثل ماذا ؟- مشاهد صُورت بشكل مختلف أدت إلى تغيير شكل الدور .. غير أن هناك مشاهد تم حذفها فى المونتاج .. و فى أيام التصوير .. و الحقيقة الفيلم تمت صناعته بطريقة غريبة .. و أنا غير سعيدة به !* نعود إلى ( حريم كريم ) و النيولوك الذى ظهرت به ، هل كان بمثابة رسالة لمخرجى السينما بأن شروطك إختلفت فى قبول أو رفض الأدوار ؟- النيو لوك ليس له أى علاقة بشروطى لأنها معروفة للجميع و هى أن لا أرتدى المايوه و لا ( أتباس ) و فى الفيلم لم أرتد المايوه و لا اتبست !!* إذاً لا يوجد مانع أن يحتضنك مصطفى قمر ؟!- فى فيلم صاحب صاحبه كان هناك حضن و الأمر نفسه ينطبق على فيلم ( كان يوم حبك ) و لا مانع لدى من أداء الحضن ما دام مفيد درامياً !!!* ( ظهرت و إختفيت فجأةفى فيلمملاكى إسكندرية ) مما يدل على أن دورك أيضاً كان صغيراً ؟- أنا لن أقبل أدوار صغيرة مرة أخرى .. لكن فى ملاكى اسكندرية الظهور و الإختفاء حدث لأن طبيعة الفيلم تتطلب ذلك .. و المهم أننى أديت دوراً جيداً فى فيلم حقق قدراً كبيراً من النجاح .* كيف ترين نفسك فى ترتيب نجمات السينما الشابات ؟- .. و حتى ترتيب الأسماء على أفيشات الفيلم لا أهتم بها !!الترتيب لا بفرق معى* ( حريم كريم ) ؟لكن أُثير جدل حول ترتيب أسمائكن فى- .. ثم أننى أصغر سناً من كل بطلات الفيلم .. بخلاف أنهن مثلن قبلى !! لم أكن طرفاً فى هذه المشكلة
حوار : وليد أبو السعود








( أتحضن آه ) .. ( أتباس لأ ) .. !!!ريهام عبد الغفور :

العيد بعد شهر
طبعا مش البرنامج بس الحكاية قريبة برضه يعني مثلا لما ييجي واحد دكتور او بماجستير يقدم في وظيفة ببكالريوس او بثانوية عامة و ده ما يثيرش استغراب السيد الدكتور وزير الادارة المحلية السابق تبقى مصيبة كل ده خلاني افكر ايه اللي هيحصل قريب و خلوا بالكم ده ممكن يحصل و ما يحصلش بس ليه ما نفكرش احنا و لا اقولكوا ما تعيشوها احسن
الزمن: مش عارف
البلد : طبعا مش بلدنا –انا لسة ولد و صغير و نفسي اعيش-
الاحداث : خيال في خيال في خيال –مش بيقولوا الحقيقة اقرب من الخيال-
المؤلف: واحد لكاك و عمال يلك و ما خدناش منه حاجة مفيدة
رد المؤلف: يعني لما تاخدوا هتعملوا ايه يعني عموما خدوا
و المهم دي مش بلدنا و لا ده حالنا احنا ولاد حضارة سبعتاشر الف مليون تريليون بليون سنة
المشهد الاول:
فريد في البيت:
يا فريد يا ابني اصحى اصحى الساعة بقيت 6 الصبح و انت لسة ما طلعتش الرزق يحب الخفية و انت عارف المهندسين على قفا من يشيل اديني اهه يا امي صحيت الله يسامحك يا ابا يا ما بست ايدك علشان ابطل تعليم و اشفلي صنعة يقولي العلم و الللي مش عارف ايه عاجبك دلوقتي
الام: معلش يا ابني بكرة ربنا يعدلها و تلاقي شغل
فريد: حتى لو لقيت لامتى و بعدين يا امي كل يوم اسحب مسطرتي و انزل على الرصيف اني الاقي حد يرضى ياخدني معاه ما فيش خالص طيب اعمل ايه بقي يا ماما اللي ما اتعلمش مش احسن مني ليه كدة ميلتوا بختي و حكمتوا عليا بالفقر طول عمري
الام : يا ابني ابوك كان عايز مصلحتك
فريد: مصلحتي!!!!! طيب شوفي اهه الاعلانات المبوبة
تخيل لاحد مذيعي التليفزيون: الوظائف الخالية:
مطلوب بواب لاحدى العمارات بالمهندسين بمرتب 5 الاف دولار و سيارة و شقة خاصة بالعمارة على الا يكون حاصلا على مؤهلات علشان ما يصدعش اصحاب العمارة
احد المشاهدين: طيب ما فيش حد من الناس عايز متعلمين
المذيع: فيه فيه طبعا يا ابني بس قليل حد قالكوا تبقوا كتير كدة
الشاب : معلش يا بيه هي غلطة و راح اوانها و كلنا بندفع تمنها
المذيع : خد يا سيدي : مطلوب عدد 10 مهندسين مدني و 5 ميكانيكا و 8 دكاترة و 7 محاسبين للعمل لمدة شهر بمزرعة المعلم هريدي الضبع و سيقوم المعلم هريدي بالمرور من امام تمثال رمسيس في السابعة صباحا بعربته المرسيدس لاختيار المحظوظين .
فريد:: شفتي يا امي بقينا بنستنى الشغل عند تمثال رمسيس
الام : رمسيس رمسيس بس تشتغل قوم يا ابني يمكن ربنا يسهل
المشهد الثاني:
00000000
بجوار تمثال رمسيس:
الحاجة الساقعة ببس الحاجة الساقعة لب
ما حدش عاوز يشتري حاجة شوفوا يا افندية و لا مؤاخذة القعدة هنا بالطلبات و اللي مش هيطلب مش هيشتغل
فريد : يا عم احنا متعلمين متعلمين شوف حد غيرنا
البائع : اعوذ بالله و ليه لبفقر ده على الصبح تف من بقك مراتي حامل و الواد يطلع متعلم تبقى مصيبة ربنا يصبرك على ما بلاك يا استاذ و الكريم بقى واخد ايه
فريد: هندسة
البائع : مهندز عيني يا ابني و ليه كدة و مين اللي رماك الرمية دي
فريد: اعمل ايه يا بيه امر ربنا
البائع : و النبي يا ابني انت قطعت قلبي انت حاجتك مقضية ايه رايك الواد عكوة صبيي بيتنطط عليا يا سيدي مش عاجبه اديله 4 الاف دولار في الشهر قال ايه عايز 6 شفت الطمع ايه رايك تيجي تشتغل مكانه
فريد : انت بتقول ايه انا ابيع كازوزة انت اتجننت امشي امشي
البائع : برضه كدة ادي اخرة اللي يعمل خير في الزمن ده
فريد يحادث شاب معاه سماعة و بالطو ابيض
الاخ دكتور:
الدكتور: للاسف
فريد : وليه يعني
الدكتور : عاجبك اللي احنا فيه بقالي 7 سنين متخرج و كل يوم اجي هنا و معاياالبالطو و السماعة و برضه ما فيش شغل
فريد : نفس اللي بيحصل معايا بس انا مهندس مدني
زيطة وهرج مفاجئ يظهر المعلم هريدي جه
واحد واحد كله مجبور ان شاء الله المعلم هريدي
عايز المهندزين هنا و الحكمة على دنب تاني و المحاسبين في النس ايوة تعالوا كدة
فريد : انا يا معلم انا بجري على امي العيانة و 4 عيال و امهم
الدكتور : وانا بقالي اسبوع ما كلتش
محاسب : الهدوم بتاعتي بقيت كلها مقطعة نفسي اجيب قميص جديد
المعلم هريدي يختار شوية و يسيب فريد
اليوم التالي : فريد مستني
بعد شهر: فريد مستني
بعد 6 اشهر : برضه مستني
المشهد الثالث
فريد عند التمثال
البائع : يا بسمهندز قلتلك ما عنديش شغل لمتعلمين
فريد : الله يخليك يا معلم اي حاجة اي حاجة مكان عكوة اسيقلك الدكان اعمل اي حاجة ابوس ايدك
البائع : يا ابني قطعت قلبي تعالى هشغلك عندي
بعد عدة سنوات
فريد : كازوزة الحاجة الساقعة ببس القعدة هنا بالمشاريب و اللي مش هيشرب يمشي و ما فيش متعلم يقعد هنا احنا ما بنديش حسنة و العيد لسة فاضل عليه شهر

حافي يا حافي عايز ايه؟
ان كنت بتحلم بالعمرة او بالحج
نفسك تتفسح في مارينا يمكن شرم
خايف تحلم؟
نحلملك احنا؟
لأ
طيب انطق
نفسي اسكن جوة عمارة
ممكن اوضة!!
نفسي انسى طعم الحاف و اكل لحمة
غالية شوية؟!
خليها فول
هتعلموا ابني؟
هيخش الجامعة
هلبس جينز و اضرب نايكي
و اتروشن كدة هو بصحيح
شايف جلابيتي السودة دي؟
كانت بيضة
بس الرقعة كبرت حبة
نفسي البس جزمة
يا بيه
جزمة يا بيه !!!!!
لا مؤاخذة
تجبلي الجزمة
اه بحسب
هو ده حلمك؟!!
هو ده املك؟
ده انت طلعت جعان
انسى كل كلامي قوام
بلا احلامك
بلا ايامك
امشي يا واد
اجري بعيد
عندي جاكوزي
اوعاك تحلم تاني
اللي بيحلم يا ابني يموت

شريف وهبة
عندما نهضت هبة من نومها نظرت في ساعتها الساعة كام 7:30 انا اتاخرت الله امال فين الواد شريف انا مش منبهة عليه يصحيني الساعة 6 انت يا واد يا شريف يا شريف انت فين طيب عليا الخلع بالتلاتة لاديله علقة عمره ما خد زيها الله انتي صحيتي يا حبيبتي حبيبتك حبك برص انا مش منبهة عليك تصحيني 6 علشان الشغل معلش يا روحي اصلي كت على السطوح بازغط البط نعم يا اخويا بط ايهو زفت ايه هو البط ده كل يوم بياكل 60 مرة هو بط و لا اسد جرا ايه يا اختي خمسة و خميسة ما يحسد المال الا اصحابه ما هو طول ما انت عقلك ما فيهوش غير الخرافات دي طول عمرنا هنفضل ورا اعمل ايه بس يا حبيبتي ربنا يخليكي لينا تصدقي الواد عمرو جاب امبارح حتة بنطلون جينز انما ايه تحفة لا بلاش الاسطوانة دي ما فيش فلوس انت لسة واخد المصروف بتاع البيت امبارح اوعى عقلك يوزك لا هو ده معقول يا حبيبتي اه بحسب انت ما تعرفش انا بتعب قد ايه علشان اجيب الفلوس دي مانا عارف يا اختي ربنا يخليكي لينا بس لو تطاوعيني و تخليني اشتغل اهو اساعدك في مصاريفي الله ايه الكلام اللي يفور الدم ده انت عايز الناس ياكلوا وشي و يقولوا مش عارفة اصرف على البيت
و بعد كدة احنا من امتى عندنا رجالة بيشتغلوا الراجل ما لوش غير بيته خلا ص خلاص يا ستي بالسلامة اه بالمناسبة ارجع الاقيك حالق شنبك بلا قلة ادب و مسخرة مع السلامة يا اختي ربنا يخليكي يا مرجلاني و مهنياني و لا بتخليني اتبهدل و انزل الشارع تمد له يدها فيسارع بتقبيلها في خشوع يتبعها بالدعوات و البخور .
المشهد الثاني:
شريف امام الفيديو الذي يعرض به فيلم قديم اسمه قصر الشوق و نلمح شريف و معه عدة رجال و كلهم يبكون و يمسحون دموعهم في مناديلهم :
شريف: الله يرحمك يا جدي تعالى شوف حفيدك بيجراله ايه انا انا حتى مش عارف افتح بقي
عمرو: خلاص يا شريف يا اخويا قطعت قلبي و قلبت علينا المواجع ما كلنا في الهم سوا
وليد : يا جدعان عليا النعمة من نعمة ربي احنا في اخر الزمان ايوة و اللهي يا جدعان امبارح نجية مراتي ترقعني علقة بالحزام كل ده علشان رديت على التليفون و كانت هبة مرات شريف و سالتها عاملة ايه تخيل شفتوش افترا اكتر من كدة
خالد:يا عم احمد ربك دي لو كانت سونيا مراتي كانت حبستني فيها اسبوع و ما فرجنتيش على لرجال البيوت شهرين احمد ربك و بعدين علقة تفوت و لا حد يموت .
انطلقت فجاة شهقة مكتومة و بكاء بحرقة من هاني
وليد :جرا ايه يا عم هاني مالك انت بتعيط ليه انت التاني
هاني: عاجبكم يعني اللي احنا فيه انا امبارح المفترية مراتي تنيمني في البلكونة لمجرد اني طلبت منها اجيب كريم حلاقة بالمنتول ال ايه و ماله الصابون شفتوش افترا اكتر من كدة .
فجأة طرقات على الباب و صوت هبة لفتح يا شريف افتح يا جبان انا عارفة انك جوة و كمان بتشوف سي السيد وقعتك سودة و الله لاخلعك و ارجعك بيت مامتك و اخد منك العيال و لا هتشوفهم خالص
لا و النبي يا هبة الله يخليكي الا العيال معلش انا اسف اضربيني امنعي عني المصروف بس بلاش الطرد اقلك احبسيني في البيت شهر لا سنة و لا على علطول بس خليني اربي العيال الله يخليكي انتي ما تعرفيش ماما ممكن تعمل معايا ايه لو عرفت انك عاوزة تخلعيني
توافق هبة على حبسه و حرمانه من المصروف و جلده 10 جلدات بحزام التجنيد الخاص بجدها الكبير .
مجموعة من البنات في مكان خاص:
هبة : بس انتي عارفة يا عزة الواد عمرو الممثل الجديد ايه ده صاروخ هي دي الرجالة مش المنيل على عينه شريف انا عارفة عنيا كانت فين لما اتطسيت في نظري و اتجوزته
عزة: عمرو مينيا عامية امال الواد بتاع فيلم العذاب رجل يبقى ايه
ثناء : احنا سهرتنا هتبقى ناشفة كدة ليه ما تيجوا نسهر في شارع الهرم بيقولوا في واد بيرقص هايل
منى : عارفاه مش اللي اسمه هشام ده تخين و بكرش .
شريف بعد الجلد و انقضاء شهر من حبسه في البيت و هو يسترضي هبة
معلش يا حبيبتي بقى اديني بطلت طلوع و حلقت شنبي و بفكر اعمل عملية تخليه ما يطلعش خالص و كمان لبستلك البجامة البمبى اللي بتحبيها . يستمر شريف في استرضائها ومازال يسترضيها و ربنا يسهل و تسامحه

نعم يا سي شريف 2
المشهد الاول:
هبة في المستشفى هبة بتولد :
شريف: الف حمد لله على السلامة يا حبيبتي
هبة: سلامة ايه و زفت ايه شفت اخر مجايبك برضه واد يا سي زفت
شريف: ده امر ربنا يا حبيبتي و انا هعمل ايه بس و بعدين الحمد لله على كل حاجة
هبة: لا يا اخويا ما تتمحكش دي كرومزوماتك اللي خيبانة و انا مش هستحمل كتير عليا الخلع بالتلاتة المرة الجاية لو ما كانتش كروموزوماتك تخلي عندها دم و اجيب بت هخلعك اخ هخلعك و اتجوز واحد غيرك ايوة كروموزوماته كلها بتجيب بنات امال يعني اسيب اسمي و ثروتي لمين مين هيشيل اسمي لما اموت
ام هبة: هدي نفسك بس يا اختي انتي لسة والدة ربنا هيعوض عليكي و تجيبي البنت اللي ترفع راسنا كلنا
و بعد عدة ايام :
شريف و امه :
شريف يبكي
شريف : عايزة تخلعني يا ماما ابنك هيبقى مخلوع
امه : يا ابني ما تعملش في نفسك كدة قادر ربنا يديلك و يبطلك خلفة الولاد دي اقولك انا اعرف شيخة انما ايه سرها باتع
شريف : يا ماما ايه الكلام الفاضي ده
امه : كلام فاضي تعالى بس
شريف يقتنع و يروح :
الشيخةبعد الكشف و البخور
الشيخة: يا ابني انت معمولك عمل ما بيعشلكلش كروموزوم x
شريف : اكيد المنيل على عينه عمرو ابن عمها ما هو كان نفسه انها تطلب ايده بس هيا فضلتني عليه طيب و ايه العمل يا ست الشيخة ابوس ايدك انا هتخلع
الشيخة : شوف يا ابني انا عايزة نملة ب 3 رجلين و خروف لونه فوشيا و ديك بيغني مكارينا و قطة بتهوهو و فوقيهم 165 الف يورو –قديمة و مش جديدة و ارقامهم مختلفة-
شريف: يعني هجيب البت يا ستي الشيخة
الشيخة : قول يا رب
بعد مرور 9 شهور :
هبة بتجيب البت و شريف فرحان
هبة : اخيرا جبت البت اخيرا اسمي هيفضل على وش الدنيا شفت يا شريف واضح ان كروموزوماتك ما بتجيش غير بالعين الحمرا
شريف : تتربى في عزك يا هبة يا حبيبتي و النبي شبهك الخالق الناطق
بعد مرور 10 سنوات :
عمرو ابنهم و سعاد بنتهم :
عمرو : انا طالع يا بابا
شريف : امك عندك اهي استاذن منها
عمرو : ما انت عارف هتضربني
شريف: و عايزني اضرب مكانك لا يا ابني انا حيلي مهدود من شغل البيت
عمرو : ماما عايز اخرج شوية يا ماما
هبة : الساعة كام يا بيه
عمرو 9 يا ماما
هبة : و عايز تخرج دلوقتي انت عايز الناس تاكل وشي و سيرتنا تبقى على كل لسان ما عندناش ولاد تطلع برة في الوقت المتاخر ده غور ذاكر و لا اتعلملك طبخة و لا حاجة تنفعك
عمرو : يا ماما طيب ما سعاد بتطلع و تخش براحتها
هبة : انت اتجننت يا ولد دي بنت تدخل و تخرج براحتها عايز تعمل راسك براس اختك شفت يا شريف بيه ادي اخرة ربايتك ابنك يا سعادة البيه بيعمل راسه براس اخته ادي اخرة دلعك ليه
شريف : ما يقصدش يا هبة يا حبيبتي انا هعرفه غلطه معلش عيل و غلط و النبي ما تعكري دمك و تطيري الحجرين اللي عملتيهم على القهوة
هبة : هو طول ما انت ورايا انت و ولادك الواحدة هتعرف تتنيل و لا تعمل حاجة اياك يا ولد تعمل راسك براس اختك و بعدين ايه ده اللي انت عامله غور غير البنطلون اللي انت لابسه احنا عندنا ولاد يلبسوا بنطلونات ضيقة طبعا ما لو ابوك مخلي باله ما كنتش بقيت كدة يظهر اني لازم اعمل كل حاجة بنفسي
شريف: شفت شفت ادي اللي باخده من وراكم قطيعة تقطع الولاد و خلفة الولاد
بعد عدة ايام :
عمرو : ليه يا رب خلقتني ولد انا نفسي ابقى بنت علشان اطلع و العب براحتي
شريف ينده على عمرو
عمرو : ايوة يا بابا
شريف : شوف يا ابني انت كبرت و لازم اخدك معايا مكان مهم للرجالة كلهم بس اوعدني انك ما تقلش لامك عليه لحسن تخلعني يا ابني و انا ما ليش مكان تاني شاطر حبيبي
عمرو : هنروح فين يا بابا
شريف : هنروح حائط المبكى بتاعنا يا ابني
عمرو : ياه هنروح فلسطين
شريف : فلسطين ايه يا ابني و مين جاب سيرتها خالص دلوقتي احنا هنروح بيت سي السيد نعيط شوية هناك
عمرو: مين سي السيد ده يا بابا
شريف : يا ابني من سنين كتير جدا كان الرجالة هما اللي بيحكموا البيوت و كانت الستات تقعد في البيت و الواد خلفته مطلوبة و كان سي السيد ده رمز الرجولة اللي بجد
عمرو : امال ايه اللي حصل يا بابا
شريف : و الله يا ابني ما انا عارف اقولك ايه امر ربنا الستات عملوا ثورة و الثورة نجحت
عمرو : اه
بعد مرور عدة سنوات
عمرو في ثانوية عامة
عمرو رايح الدرس
هبة : انا مش عارفة ايه فايدة التعليم للولاد الواد مسيره لبيته و كل ده هيروح على الفاضي
عمرو : انا هشتغل يا ماما ايوة هدخل الجامعة و اتخرج و اذاكر
هبة : نعم يا اخويا شغل و طول النهار وسط الستات و تتااخر برة لا يا روح ابوك ما عندناش ولاد يشتغلوا غور غور بلا مسخرة
بعد عدة ايام
عمرو : سلام يا ماما انا رايح الدرس
هبة : كدة رايح لوحدك استنى اختك توصلك
عمرو : يا ماما انا كبرت و اصحابي هياخدوني معاهم
هبة : هتروح مع اختك و لا لا
عمرو : هروح هروح
سعاد : ايه ده اللي انت عامله في نافسك و فاكر اني هخرجك معايا كدة لا يا اخويا انت عايز صاحباتي يقولوا عليا ايه اخويا صايع احلق شنبك و غير البنطلون ده
عمرو : يا سعاد هتاخر
سعاد : ما ليش دعوة هتعمل كدة و لا ما فيش درس
عمرو : حاضر حاضر ايه الظلم ده امتى الواحد يتجوز و يغور من البيت ده
شريف –في سره- : عبيط يعني فاكر لما تتجوز حالك هينصلح تعالى شوف ابوك
بعد عدة سنوات عمرو و سعاد في الجامعة :
صوت ضجة و الباب يتفتح و سعاد بتزق عمرو و تزعق فيه خش يا بيه
عمرو : الله يخليكي يا سعاد ما تقوليش لماما
سعاد : ازاي يا بيه انت لازم تنضرب علشان تتربى ماما يا ماما
هبة : فيه ايه
سعاد : ابنك البيه انهاردة اروحله الكلية الاقيه قاعد في الكافيتيريا مع بنت و هات يا ضحك
هبة : يا لهوتي ابني انا مع بنت و بيضحك معاها يا فضيحتي الناس تقول عليا ايه زمان فضيحتنا بقيت بجلاجل انت لازم تتجوز و تغور بسرعة انا هجوزك بنت اختي و اخلص من عارك .
و مازالت الحياة مستمرة اتجوز عمرو و لسة لسة كل يوم جمعة بيروح يبكي يبكي عند بيت سي السيد

ماتيجوا نغني
تلفزيوني عربي:
برنامج حواري:
زيد؛كيف بدك تجول اني ما ناضلت للجضية انا من اكبر مناضلي الجضية انت انت اللي عميل و خاين بتجبض من الاتحاد السوفيتي يا شيوعي
سكرتير زيد هامسا في اذنه : يا طويل العمر الاتحاد السوفيتي و جع من بدري
زيد : ايش بتجول كيف ما حد يجولي ؟! كيف الفاتحة الفاتحة على روح المرحوم صديجنا الاتحاد السوفيتي
السكرتير : يا طويل العمر البرنامج على الهوا و الامريكان بيشوفونا
زيد : اي و الله نسيت نسيت طيب في داهية الاتحاد السوفيتي يغور
عبيد: طيب جولي ناضلت ازاي للقضية
زيد : اي و الله ناضلت انا مش برجص كل يوم على زهرة المدائن و الحلم العربي شوف شوف خسيت و الله من كتر النضال
عبيد: يا شيخنا انا باتكلم عن الحرب الناس اللي بتموت
زيد: ما انا عارف و الله بس انا ما احاربشي انا بادفع بس وبعدين مش كفاية و الله امريكا صديجتنا و ما بتحب تتعبنا انتوا بس الي بتتعبوا جلوبنا دايما كفاية يا راجل انها عملتلنا الفياجرة – شديدة و الله كتير ها الحباية- جربها جربها يا خوي
عبيد: و الله يعني اخيرا هقدر اتنفس تاني في البيت
المذيع: يا اخوانا هذا و الله برنامج ما هو اعلان للفياغرا نبقى ناخدلنا كيلوهين من طويل العمر بعد الحلجة.
زيد: عيوني عيوني اخواتني احنا اخوة و انا بدي نفضل دايما احباب
المذيع: نحب في الاخر نسمع اغنية دايما احباب و بنهديها لكل المناضلين و بنشكر المفكر الاستراتيجي و المناضل الكبير زيد و كمان الزعيم الكبير عبيد.
القمة العربية :
سموه : كيف يعني اني ما هتكلم في الافتتاح كيف اجول ايه لمرتي في البيت استعيلوني ما ليا لزمة
معاليه: عليا الطلاج ما حدا يتكلم غيري انا مستعجل عندي مجابلة مع الدكتور بعد 30 دجيجة
الرئيس: يا جماعة يا جماعة عندنا ترتيب الاول انا و بعدين الامين و البلد المضيف
سموه 2: هوة هيزلنا على الضيافة عليا الطلاج اطلبها الدورة الجاية و اتكلم الدورة كلها
الامين: هامسا لنفسه: منك لله يا شعبان انت السبب يعني مش كان زماني لسة وزير خارجية منك لله
الامين : خلاص خلاص احنا هنعمل قرعة
السيد مندوب الغاز: احنا اولا بنشكر الدولة المضيفة بس ليا ملحوظة كيف ما يكون الجمر الصناعي في الغرف موجه على الهوت بيرد هادي اهانة و انا لا اجبلها و احنا بنشكر الشقيقة الكبيرة مصر اللي بتثبت لنا كل يوم انها الكبيرة و كل ما نجول راحت عليها عتطلعلنا الكثير من مستودع جمالها احنا عبنشكرها على الصاروخ السكود على القنابل الهيدروليجينية احنا بنشكرها على روبي اي و الله ايش هالجمال ايش هالرشاجة ربنا يخليها لمصر و يخلي مصر الولادة و ربنا يعينها و تهزم لبنان و المغرب جولوا انشالله
جنابه: شو كيف بدك تجول هذا يعني روبي احسن من هيفا و لا نانسي و لا نيكول عيب عليك هذا انا اطلب شطب كلامه من المضبطة و كيف مصر تهزمنا هما عنديهم المستجبل هما عنديهم سترايك هما يا دوب عندهم دريم و مزيكا ايش يسووا و احنا بنرفض و ما عنجول اه و لا عنجول حتى اه و نص
فخامته : يا اخوانا الاجتماع هيخلص و ما ناقشناش فلسطين و لا العراق و لا اي حاجة انا رايي نطلع نفس بيان القمة السابقة اما بالنسبة لموضوع روبي فأنا قلتلهم انا قلت و كررت و حزرت لكن ما فيش حد بيسمع خليهم احنا طلعنا روبي بكرة هنطلع روكي و بعده مش عارف هنطلع ايه و انا بكرر و باحزر العواقب وخيمة و الكل الكل هيترقص في القنوات
الامين: و لقد استنكر القادة و بشدة الاحتلال الامريكي للعراق و طالبوها بالانسحاب بعد تعيين حكومة اليفة تحكم العراق اما فلسطين فنحن كالعادة نشجب و نستنكر و ندين و لقد قام السيد الزعيم الفلسطيني بارسال تسجيل للقمة يمثله وهو يرفع اصبعيه علامة على النصر القريب و هو بيعتذر عن الحضور علشان شارون ما رضيش .
ايه رأيكم ما تيجوا نغني الارض بتتكلم عربي الارض الارض

Monday, October 30, 2006

للشهيد
اوعى تصرخ

اوعى تبكي
مش حجاوبك بحاجة
يمكن استنكر شوية
او ادين موتك بكلمة
لا كمان هاطلع اندد
و اسحب السفرا لحدايا
بس بعديها
هسامح
و امضي بحروفها الكبيرة
هامضي كلمة السلام
ايوة سامعني
لجل صالحك و لصالحنا
اوعى يوم تطلب بتارك
اصلنا ضد الحروب
و انت عارف انتهت اخر الحروب
جاي تطلب حرب تاني
لا ما فيش
انت عارف الخيار اصله غالي
و الستراتيجي بييجي
بس من غير اي انفعالي
هاه
لسة برضه عايز تحارب
انسى خلاص
ارفع ايدك بالعلامة
علامة النصر العظيمة
و اضحك
احنا كنا فين
بالتفاوض ترجع
باقي الاراضي
ارمي حجرك
اوعى يوم تمسك سلاح
خلاص
شاطر
يلا بابا
شيل صليبك
لجل تتصور معاه
ما انت عارف الغنوة القديمة
اه اوعى تنسى التاج كمان
شوكه جمعته بايديا
من على غصن السلام
و المسامير
اوعى
احلى صلب من اليابان
شاطر
اوعى تصرخ
انت راجل
هي مرة مش هتكتر
خلي بالك
انت رمز للقضية
و هي دي يا ابني الضريبة
يالا موت تعبت قلبي
نفسي اكتبلك قصيدة
و اطلع القيها في حفلة
و انا لابس الكوفية
انت عارف نفسي اتشحتف شوية
وابكي بدموعي الغزيرة
و ارفع صباعين من ايديا
بعلامة النصر اللذيذة
لا كمان
هحط صورتك جوة بوستر
و ابيعه جوة معرض الكتاب
عايز ايه
نفسك فيه اطلب كمان
بس موت
واوعى تصرخ
خلاص اتفقنا
طيب سلام

نفسي اموت

نفسي اموت دلوقتي

بعد ما سمعت الكلام ده
بعد كل الحب ده
نفسي أعملها و اموت
نفسي أخدك جوة حضني
لحظة و .. اموت
لو سمحتي قوليها تاني
قولي أنك ليا تاني
قولي اني جوة قلبك
نفسه يحضني و اموت
وشوشيني مرة تانية
سفريني لدنيا تانية
نفسي أدخلها و اموت
لو صرخت اوعي عنك تبعديني
اوعي للبر تجيبيني
سيبيني أغرق .. أموت
برضه عايزة تنقذيني
لأ سيبيني
أحبك و اموت
يا ترى عايزة حضني
و لا نفسك تبعديني
لأ.. اموت
نفسي اموت و أنتي جنبي
نفسي اموت
هو ده أخر كلامي
اديني قلته و رايح .. اموت
تسمحيلي
و لا نفسك تحضنيني مرة تانية
قبل ما أعملها و
اموت
وليد محمد أبو السعود

ناوي ترحل

لسة برضه ناوي ترحل؟!

تفتكر انك هتقدر؟
هو صوت الغربة أقوى منا ..
تصور
لما يوم البرد يسكن
تلتقي فين الدفا ؟
الا ايامنا الجميلة
فاكر
لما كان الحلم عايش
كنا نضحك من قلوبنا
كنا نصرخ مهما صابنا
ايوة بكرة برضه أحلى
امال ايه بقى اللي صابك
و لا هي لحظة ضعف خايبة
قولي انك مش هترحل
قولي انك ناوي تفضل
فاكر
لعبة الكورة الجميلة
فاكر الكورة الميكاسا
فاكر التعويرة في رجلك
لما شطت الكورة جامد
يومها فضل الدم ينزف
يومها لما ربطتهالك
برضه ناسي؟
طيب
فاكر البنت الطويلة اللي كانت ساكنة فوقكم
فاكرنا و أحنا بنعاكسها
لمة الشلة في بيتكم
ماتش الاهلي و الزمالك
كل ده سايبه و راحل
طيب ارحل
بس قولي لما ترحل
ألغي صورتك من عينيا
بس برضه مش راح أقدر
و أنت برضه مش هترحل
لسة برضه ناوي ترحل؟

فاكرة ايه


فاكرة ايه
اني هرجع تاني احبك
تبقي واهمة
بعد ايه عايزاني ارجع
فاكرة؟
لما جيتك مرة اقولك
بحبك
فاكرة ردك و لا ناسية
ناسية؟!
عايز ايه
افتكرتي؟
لسة ناسية ؟!
عايزة نرجع
بأمارة ايه
حب
ياه لسة فاكرة
نفسك ارجع مش كدة؟
هو سابك ؟
هو باعك ؟
وانتي فاكرة اني لسة
لأ طبعا
انسي حبي
روحي ابعدي امشي
جوة قلبي واحدة تانية
ايوة واحدة تانية
استغربتي ليه
كنتي فاكرة اني هفضل
تحت شباكك باغني
فاكرة
من سنين
كنت زيك بارتجف
كنت بابكي
كنت باصرخ
و أنتي كنتي بتضحكي
جاية انهاردة تعيطي؟؟؟!!!!
أسف
مش راح ارجع
روحي من فضلك كفاية
مش باحبك
ارجعيله
انتي بعتيني عشانه
أفضليله
فاكرة ايه
اني مستني بعيط ؟
لا مش راح ابكي و لا اغني
أمشي
هي جاية
مش عاوزها تلمحك
وليد

شمعة واحدة مش كفاية


ولعي شمعة كفاية

هو عمرك كله كام
ايوة عدت منه ثانية
لأ قصدي عدا عام
عام بحاله؟!!!
وقلبك الابيض ملاك
ملاك يرفرف بجناحاته
فوق نبات الامنيات
احلمي.. اتمني .. عيشي
قبل ما تطفي شموعك
قبل ما تبدأ دموعك
حققي حلمك حرام
شمعة واحدة مش كفاية؟!
تحرق الخوف و الظلام
أوعي شمسك يوم تغيب
عن حياتك أو تضيع
احلمي حلم وخلاص
أوعي يوم تنسي الخيال
و لا لأقولك
تيجي نلغي أي دمعة من الكلام
طيب يا صديقتي
شوفي
و أنا بابعتلك سلام
كل عام و أنتي بأمالك
طير يرفرف بجناحات
تحت شجر الامنيات
وليد

بنت الايه


كانت الساعة 2 الضهر

و أنا قاعد جوة الأوتوبيس
و البنت الحلوة كانت بتبص
لمحت عنيها بلون مذهول
لون ما أعرفشي الخالي
و لقيت نفسي باقول
الست الواقفة من قدام
شايفاها.. أيوة ومعاها الواد
المتعلق في حديد السقف
كان جوزها أسطى بريمو
يبني بيوت جواها نطل
خانته السقالة الملعونة
وقع من فوقها
و واحد زيك قال و ايه يعني
بصة بنت الايه
خلتني أقول احنا كمان عايشين عالارض
شايفة الراجل ابو ايد واحدة
كان أسطى بريمو في قص الجلد
و المكنة الغادرة قصت أيده
و صاحب الشغل الراجل الباصص
قال و ايه يعني
حاجة بتحصل .. هعمل ايه؟!
و انتي يا بنتي لما تحسي بلون الشمس
اللي بتحرق في جلود الكل
مش هتبصي البصة الخالية
المليانة بكلمة ما اعرفش
فيه ناس تانية و فيه ناس عايشة
بس بتتعب طول الوقت
ناس تجري عليكي
لما تطلي و لا تبصي
تصرخ تنده و بعلو الصوت
احنا كمان أصحاب للأرض
الأرض الحلوة السمرا
فاكراها
أيوة.. الأرض
و لأننا من لون الأرض
أو يمكن من طينها الأسمر الباين في عيون الكل
مش راح نكره
و لا راح ننسى
و لا حتى نعرف ما أعرفش
فاهمة يا بنتي و لا عنيكي
مليانة بكلمة ما أعرفش؟!
وليد أبو السعود

الملايكة الهباشة


احنا الملايكة الهباشة
نهبش و نجري بوداعة
سياستنا هي السرقة ميثاق
احنا الملايكة صحيح و الله
بنصلي قدام التليفزيون
و كمان نحج لمدة يوم
اصل العمل يحكم يا خفيف
لا تقولي سرقة و ما سرقاشي
الدنيا غابة و كله يقش
هدومنا كلها ابيض في ابيض
و ايدينا دايما بتسبح
سبح لولي و كمان مرجان
و القصد انك هتصدق
تيجي و تطلب دعوة يا ذوق
ندعيها و ايدينا لفوق
و انت يا صاحبي مالك سايب
راميه و نايم في الماضي
خليك كدة اوعاك تقوم
ماله الكسل ماله النوم ؟!!!
و احنا الملايكة بناكل رز
وياك و منك برضه بنقش
يا صاحبنا مالك بتزعق
ما فيش فلوس اوعى تصدق
دي فلوسك احنا شايلينها
في جيوبنا بنبعزق منها
اشي في منح و اشي في قروض
بس المهم الفايدة تعم
و الكل بيعوم في الفتة
هوة المواطن عايز ايه
غير لقمة يلقاها في ايديه
امال ايه اصله يا بيه
خليك كدة نايم على طول
و اوعاك لتنسى طعم الفول
و احمد ربك قوم صليله
و احلم ولدك يتعلم
ثانوية عامة او عامية
احلم كله بالمجان
امال ده احنا ملايكة صحيحة يا جدعان
دخلهم جامعة و قوم هيص
ولدك صبح دكتور زيط
بس المفاجاة الشغل ما فيش
و الدنيا راح تبقى ضلمة
اوعاك تقول ده ظلم
عمرك سمعت ملاك ظالم
ده احنا ملايكة يا واد بصحيح
و ادينا كدة ابيض في ابيض
امال بتنكر ليه و تعيط
احنا الملايكة الهباشة
بنقولها و بكل صراحة
تحيا الحياة كدة بالراحة
و اوعاك تفوق تبقى مصيبة
ده العقل نقمة وهدة حيل و الجهل نعمة وهنا و سرور
اوعاك تفوق خليك نايم
اوعاك تفوق خليك نايم

احلى لعنة

حيث و انك يا صديقتي


كنتي لعنة من زمان
لعنة حلوة ما انتي حوا
و زي جدي لما كان
لما طلعتيني برة جنة
جنة خالية من الحنان
ايوة حلوة بس حبك دوا احلى
احلى من اي اتزان
لما افكر فيكي و اقعد احلملي ساعات
مرة بيكي 00 مرة بينا
مرة بالعش اللي جاي
بس00 اه من الدنيا خاينة
فجأة صحتني قوام
لسة حلمك جوة عقلي
كني شايفك عالدوام
هوة حبك اصله لعنة
لعنة جاية من زمان
و لا هو نقش في جدار الزمان
اني احبك
و انتي ناسية حتى اسمي
لما اقولك اني باحلم
ردك الجاهز قوام
انت مين قالك
احلم الحلم البعيد
حبي
لسة ما بدأشي اكيد
اه ..حانت اللحظة
احلى لحظة في الزمان
لحظة يعرفها اللي حبك
لحظة اللعنة الصريحة
لحظة الطرد القديمة
ايوة طرد لاحلى جنة
طرد للدنيا العجيبة
دنيا فيها بس انك قاسيةمن زمان
امتى سحرك دوا يخلص
و لا قلبي يعرفله امان
اه00 اه 00 يا حلوة
يا ما حلموا بيكي و انتي ناسية
ماتوا فيكي و انتي قاسية
ضحوا بالراحة اللذيذة
رضيوا باللعنة العجيبة
و انتي برضه رافعة راسك
رافضة حتى تسمعينا
رافضة حتى تبصي لينا!!
بس اقلك احضنينا
اوعي عنك تبعدينا
احنا حلمك 00 احنا عمرك
بسي انسي لحظة ظلمك
و اعرفينا 00 انسي الظلم القديم و اسمعينا
هوة باعك و احنا برضه بنشتريكي
و انتي و برغم العذاب
كنتي جنة00 كنتي نعمة
ايوة يا حلوة تعالي
احلمي حلمك خلاص
عيشي عمرك مرة تانية
لسة عمرك ما انتهاش
مهما عدت منه ثانية
و لا حتى الف عام
الدنيا راح تخلص في ثانية
و انتي هتعيشي قوام
عارفة مين اللي حبك
و لا لسة برضه تايهة
اه 00 يا اللي حبك احلى لعنة
لعنة ملعونها الجميع
لعنة محفورة لجوة00 جوة قلبي
و لا اقولك
جوة في عنين الزمان
مهما حبك كان عذاب
برضه هوة احلى لعنة
نفسي اعيشها عالدوام
.

من هم اعداء السامية
اشعلت جماعات الضغط الصهيونية في امريكا النار و دعت لصبحي بالويل و الثبور و اتهمته بالتهمة الجاهزة معاداة السامية و لكن لنا سؤال ماذا يعنون بالسامية هل هي الانتماءلاصل سامي فنحن اذا الساميون حقا فمن المعروف انهم يشكلون 3% فقط من سكان اسرائيل بل من يهود العالم و نحن معروف انه اكثر من 90%منا من اصل سامي طبعا هذا ليس مجال مناقشتنا كصفحة فنية لكننا رغبنا في توضيح شئ قبل البدء و لنبدا بسؤال عندما يهاجمونا هم في افلامهم و اغانيهم و رسوماتهم لا ينطق احد و لو كلمة عن السامية و عدائها ما هو دليلنا على حدوث هجوم فلنستعرض معا مجموعة من اهم الصور التي يظهر بها العربي دوما في السينما الامريكية و الادب العبري و السينما العبرية و بعدها فلنحكم من حقا يعادي السامية نحن ام هم:
فلنبدا اولا بمجموعة افلام عالمية حديثة و قريبة نتذكرها كلنا في فيلم بوابة النجوم يدعون ان من بنى الاهرامات سكان كوكب اخر و ان الفراعنة كانوا لهم فئران تجارب و في الفيلم الاشهر تيتانيك يظهر الراكب العربي –وهو رمز التخلف و الغباء طوال الفيلم- وهو يحاول البحث في القاموس عن معنى كلمة exit في القاموس و الناس تحاول النجاة من الغرق !!! و في فيلم الحصار لبروس ويلز يظهر الفيلم العرب منبوذين في امريكا لاعمالهم الارهابية مما يضطر السلطات الامريكية لطردهم جميعا من امريكا و كان العالم كله لا يوجد فيه ارهابيين الا العرب! و يجب طردهم منه و فيلم الشفرة اوميجا وهو يحكي عن تدمير المسجد الاقصى و بناء هيكل لليهود مكانه و الفيلم بطولة مايكل يورك و كاسبر فان دين و في فيلم يوم الاستقلال ينقذ العالم ضابط يهودي اما مصر فنحن متخلفين نركب ابل امام الاهرامات و نهتف بحياة امريكا!! و العراق مجموعة من الخيام !! و فيلم امير من مصر يؤكد الفيلم ان من بنى الحضارة المصرية هم العبرانيون و ان فرعون موسى هو رمسيس الثاني . ليس هذا فحسب بل انهم في عام 77 قاموا بعمل فيلم عملية ثندر بولت و الفيلم يصفنا بالطبع بالرهاب الدموي فنحن من خطفنا الطائرة التي ينقذها ملائكة الرحمة من الاسرائيلين بالطبع !! وفي عام 86 عرض في مهرجان كان فيلم ارتداد القذيفة و الفيلم من انتاج وزارة الدفاع الاسرائيلية و هو يتهم العرب انهم دمويون و ان اجتياح لبنان كان من اجل السلام العالمي و يعطي المشاهد مجموعة من المشاهد لابد من ان يلعن دموية العرب فالجندي الاسرائيلي طيب القلب يسمح للعربة بالعبور لان بها نساء و اطفال و لكن فجاة تخرج منها المدافع و تضرب الجنود و الهدف واضح انه لا يوجد فرق فالكل ارهابي سواء اكان طفلا ام امراة وهم يستخدمون حتى نسائهم كطعم لجذب الفريسة و في عام 84 جاء فيلم السفير الذي يطرح فكرة واحدة ان العرب يرفضون السلام بشكل قاطع بينما الاسرائيليون فقط مترددين خوفا من غدر العرب!!! وهذا الفيلم لعب بطولته روبرت ميتشوم و روك هدسون وايلين بريستين و اول عرض له كان في مهرجان كان عام 84 . هذه مجموعة من الافلام التي تعرض نا لها فماذا عن تطور المنظور لنا كعرب في السينما العالمية فمثلا فيلم سبارتكوس يظهر العربي كتاجر رقيق لا يهتم الا بجمع المال لا يعرف معنى الكرامة او الحرية و ظهرت هذه الشخصية في عدة افلام منها بن هور و ايضا صورته في صورة الساعي وراء رغباته فمثلا صلاح الدين في فيلم التعويذة فهو يعالج ريتشارد ليتقرب من شقيقته الحسناءو في فيلم الاسيزي به فصل كامل و حوار كامل ينتهي بتسليم الملك الكامل بان الدين الاسلامي ليس الحق . و في اسبانيا تظهر الفلام العرب كسفاحين –الفارس-. وفي فيلم مركو بولو العظيم يسخر الفيلم من الاسلام ذاته و حتى في ثوراتنا النضالية فنحن متوحشينو ظهر هذا في فيلم معركة الجزائر و الامر المفقود الذي يظهر فيه العرب يقاومون الاحتا\لال الفرنسي بالدعارة و يجب الا ننسى اسطورة الشيخ الغني جدا الشهواني جدا و هذا الفيلم وهذه النظرة منذ عام 1923 و تظل هذه النظرة حتى فيلم صحاري عام 83 و بالطبع المراة العربي لابد من ان ينوبها من الحب جانب فهي بلا كرامة او شرف –فيلم دماء الله – عام 1922 و ايضا زهرة الرمال عام 1932 ثم هي ارهابية في فيلم الاحد الاسود عام 77 وهي تساند المجرم في فيلم الاخ الكبير عام 82 و طبعا اجواء الرق و الجواري مثل اغنية الصحراء 1929 و حتى افلام بوند عكست ظاهرة العربي المجرم في فيلم –ابدا لا تقل ابدا مرة اخرى- هذه فقط بعض النماذج لما يصوروننا به و حتى في افلام الاخ ارنولد فنحن ارهابيين بلا شرف و متخلفين-اكاذيب حقيقية- و عند ماكولاي كليكن العربي هو شوال النقود ذو العمة و هو الغبي التافه –اغنى طفل في العالم- و في فيلم المصارع لراسل كرو العرب متوحشون متعطشون للموت فاالمبراطور الروماني ينفي صاحب مدرسة المصارعة و نحن العرب نحبها و نهيم بها و من لم يشاهد الملابس و البيوت افلم يسمع الصوت العربي و الكثير من الافلام من يرغب في حصرها فليقرا كتاب الاستاذ احمد رافت بهجت عن الشخصية العربيةفي السينما العالمية و كتاب سينما اليهود دموع و خناجر للاستاذ رؤوف توفيق . نحن لا ندافع عن مسلسل فارس بلا جواد فهو لم يرتكب جريمة او خطيئة و لكننا نسال من هو حقا عدو السامية من يشتم احفادها الحقيقين منذ اكثر من 80 عام ام من يحاول كشف حقيقة كيان مغتصب قائم على الاحتلال و القهر فقط و يتشدق بنسب لا ينتمي اليه اجيبوني انتم لماذا نسكت على كل هذه الافلام و يوجعهم مسلسل واحد !!!!.

عايش لا تشرب الدواء
ذكر الزميل جمال شاهين في مقاله بالعدد الماضي دور الفنانين الا مريكيين في التنديد بالحرب و نحن هنا نخبره اننا فعلناها قبلا قليلا نعم لكن فعلناها فلنبدا من الاحدث للاقدم واخر هذه اننا ايضا فعلناها و فعلها فنانونا و لكن من يسمع و من يعي؟ أخر هذه المحاولات هي اغنية شعبان الضرب في العراق و قبلها كانت امريكا يا امريكا و كانت هناك اغنية محمد فؤاد امريكا شيكا بيكا و اغنية قديمة للعندليب اسمها بالدم تتحدث عن الدم الامريكي الذي سيسيل اما الأغنية التي تستحق منا ان نتوقف عندها فهي اغنية محمد منير افتح عيونك هذه الاغنية التي تعتبر نبؤة لما نعانيه حاليا فهي تبدا بالتحذير للاخوة المعلقين في المراجيح بواسطة حبل مستورد فاخر ان الليلة ستنتهي سريعا اي ان اللعبة انتهت و انتهى الدرس يا عرب لكن المفاجئة اننا جميعا في سلسلة واحدة بواسطة احبال قطيفة و الكل يلعب به لان الخواجةا بن ماريكا لو ادخلته حواريكا او بلادك فهو شئ من اثنين اما ان تبيع او ان تنال سخطه لانه هو من بدع كل وسائل اللعب و تنادينا الاغنية ان نفتح عيوننا على اتساعها لكل من يحاول التسلل لماذا لان الجراد له لاف لون و شكل و يغير جلده كل يوم و عندما يلمس ارضا لا يبقي فيها اخضر و لا يابس و تنتهي الاغنية بالصرخة الحاسمة في وجوهنا جميعا يا ابن العرب اعرف من هم اعداؤك و لفتح عيونك و اتحد لانك لو ضممت يديك ما حد يقدر يساويكا هذه كانت صرخة منير منذ عدة اعوام فهل استمعنا لها فكرنا فيها لا اظن و هناك اغنية ماجدة الرومي "قانا" و يوجد بها مقطع فيه انتم و من ورائكم من دول القرار و المقصود بها امريكا و مع هذه الاغنية كانت لدينا محاولات سينمائية عديدة لكشف الوهم الامريكي ابرزها المشهد العبقري ليوسف شاهين فامريكا الحلم العظيم في فيلمه "اسكندرية ليه" ممثلة في رمزها تمثال الحرية مجرد امراة داعرة عاهرة تلطخ وجهها بالاصباغ و تغمز بعينها في اشارة لعبثية الحلم و و همه و نفس المخرج في فيلم الاخر فهي مجرد حضارة تقفذ على الاديان و كل شئ من اجل مصلحتها و لعل مشهد النهاية الذي يعبر عن مدى انانية هذه الامبراطورية و تضحيتها بالامن من اجل مصلحتها تكن نبؤة لما يحدث الان و هناك فيلم امريكا شيكا بيكا الذي حذرنا من عبثية الحلم الامريكي و سحقه لكل المشاعر و عودة ليوسف شاهين مرة اخرى و تحذيره لنا في عودة الابن الضال من اثر العب الامريكي بنا و النهاية الدامية كانت نبؤة للحرب الاهلية و لعله لما يحدث الان و داود عبد السد في تحفته ارض الاحلام يسخر من هذا المفهوم لدى الشباب و منير راضي في فيلم فتاة من اسرائيل يطرح التساؤل هل نذهب اليها و نخوض في دماء ابنئنا المقتولين بسلاحها عبر السلام مع ربيبتها اسرائيل ام نتماسك و صعيدي في الجامعة الامريكية الذي برغم سذاجته يطرح موضوع الكراهية الشعبية لامريكا- حرق العلم- و في هالو امريكا هي ذلك العالم القاتل الخانق الذي يمتصك ثم يلقيك . اما بالنسبة للمسرح فما زالت مسرحية ماما امريكا هي الاقوى ففيها امريكا عبارة عن غول انتهازي و نحن متفرقين مغيبين و لعلها اوضح الامثلة لما يجرى و في النهاية رسالة الى عايش –ارجوك لا تشرب الدواء – و لتسمع منير و خلي بالك من الجراد و امريكا !! اما لك ايها القارئ فنهديك كلمات هذه الاغنية لعلها تكون جرس يوقظنا لا مقطوعة حزينة لتابين العرب:
يا معلقين علي المراجيح و الحبل مستورد فاخر
ليلتنا فاتت زي الريح ماهي كل حاجة و ليها اخر
بس الحقيقة المذهلة ان الجميع في السلسلة
فوق الرقاب يا معلمين احبال قطيفة مدلدلة
اصل الخواجة ابن ماريكا لما بيدخل حواريكا
يا اما ياخدك في بطاطه يا اما يبني هياذيك
اصل الخواجة ابن ماريكا هو اللي بدع الشيكا بيكا
تدخل قفاه عايز تلعب هيرقصك رمبا و سيكا
افتح عيونك فنجل
لكل من جه يتحنجل
اصل الجراد اشكال و الوان حاطط علي الاخضر بيحش له الف ماركة و الف دراع و كل يوم بيبدل وش.
يا ابن العرب يالا يا ويكا
اعرف بقا مين اعاديكا
ده انت لو كفوفك ضمت ما حد يقدر يساويكا
اصل الجراد اشكال و الوان حاطط علي الاخضر بيحش له الف ماركة و الف دراع و كل يوم بيبدل وش.

أرض النفاق
عندما لا يتغير الواقع
متى يبقى كتاب ؟ تبقى معظم الكتب العلمية لفترات طويلة هذا معروف و لكن كيف تبقى رواية كتبت في اربعينات القرن الماضي و نقرأها و تعيش معنا بل و نراها بلا أي مضادة للواقع و كأنها كتبت بالأمس ؟ ان الصدق هو السبب و قبلها وعي الكاتب بمجتمعه و أيضا هي دليل على جمود هذا الشعب و الدليل عدم تغيره لاكثر من 60 سنة .
أعتذر للمقدمة الطويلة هذا الكتاب للمؤلف الراحل /يوسف السباعي
كتبه في اربعينات القرن الماضي و مؤلفات كتاب هذه الفترة ترينا لاي مدى وصل جمودنا الفكري فهل تصدقون أن ليوسف رواية أخرى بعنوان "نائب عزرائيل" لو كتبت الأن لاتهم كاتبها بالكفر و الزندقة بالرغم من عبقريتها و دعوتها لنا للعمل و الاجتهاد و لتوفيق الحكيم قصص كثيرة – بغض النظر عن اتفاقنا او اختلافنا معها – و لكنها فكرة فلتخرج للنور و ليرد عليها من يستطيع فهكذا تنهض الامم و هكذا كانت الحضارة الاسلامية – معذرة للاستطرادة - .
المهم هذه الرواية تقوم على فرضية غريبة جدا و في زمن غير محدد حيث يفترض السباعي أن الأخلاق تباع في دكان ما – بانواعها الجيدة و السيئة- فماذا سيحدث
سيشتري الناس السيئة و يتركون الجيدة حتى لا يتبقى منها شئ و تبور الأخلاق الحميدة و من هنا تبدأ الرواية فالبطل يجد الدكان و يتوقف فيه و تعجبه الفكرة فيشتري الشجاعة و هنا ينقلنا الكاتب بذكاء لكل تداعيات واقعنا فمن جامعة عربية محاطة بالمشاكل و يضيع معها كل شئ لمدير منافق و بالتالي موظفين أكثر نفاقا و روتين أحمق يضيع حقوق المواطنين فمثلا و في سخرية لاذعة ارملة مكافأة زوجها متوقفة لأنها لا تعرف أسم المأذون الذي زوجها منذ 30 عاما – هل ترون أختلافا بعد أكثر من 60 عاما؟!- و أزمة الاوتوبيسات التي يبدو أنها كابوسنا الأزلي .
وطبعا يجد صاحبنا نفسه و قد أنهار واقعه فيجري على التاجر و يأخذ مرؤة بدلا من الشجاعة و لكن هل ترحمه ؟ فنجد مشكلة التسول – مش باقولكم ما اتغيرناش خالص-
و في لحظة يأس يلقي البطل بروح الأخلاق في نهر يجري في البلد كلها و يستعرض معنا لحظات سقوط الأقنعة و بروز الوجوه القبيحة التي يخفيها أصحابها مما يدفع الحكومة لمحاكمته لأنه أفسد الشعب بالأخلاق !!!!! و هنا تنتهي الرواية الحقيقية و تبدأ النهاية الغير منطقية التي لابد منها كي تنشر الرواية فالشعب الفاسد يقبل على الأخلاق و طبعا هذه النهاية لابد منها فالكل فهم و الكل وعي الدرس و كله يحاسب على قناعه!!!!
اه نسيت السباعي يهدي روايته لنفسه لأنه يحبها أكثر من أي شئ
.

ملاكي إسكندرية
فيلم جيد برغم النهاية
يبدأ الفيلم بشخصية البطل احمد عز -أدهم المحامي- هو شاب ذكي لا يتورع عن فعل اي شئ للكسب .
و تظهر غادة عادل المتهمة الجميلة-سحر- التي قتل زوجها-خالد زكي- و اتهمت بقتله و تطلب منهم ان يتولوا القضية و يعجب بطلنا بها و المحامي الكبيريرفض القضية –أدى دوره سامح الصريطي و يخبرها ادهم بالرفض و تذهب لشقته مع مطاردة شخصين لها و يعرف زميله في المكتب بامرها و يخبر المحامي الكبير الذي يحتد و تحدث مشاجرة و يترك ادهم المكتب و يتولى القضية بمفرده و يرسم خطة لمساعدتها و ينتحل صفة شقيقه او جاره –الفيلم لم يوضح هذا الموضوع بالضبط- و يدخل عائلة القتيل الابن معتز –محمد رجب- و الإبنة –ريهام عبد الغفور- و مديرة المكتب –نور اللبنانية- و يدخل بذريعة انه إستلف مبلغ من القتيل و نبدأ في التعرف على العائلة و تتوالى الاحداث ونعرف ان معتز كان على خلاف مع والده و يقبض البوليس على الزوجة ورساءل يرسلها له مجهول و نعرف انه شقيق الزوجة فتحي –محمود عبد المغني- و يلقي له معلومة ان الابن اتي للقاهرة من العين السخنة يوم الجريمة و يذهب له لكن تأتي ليلى –نور- بإخطار من البنك بان هناك مبلغ يعادل قيمة مليون دولار تم سحبه لحساب الزوجة و يتابع ادهم الخيط فيصل ان ليلى هي من وصلها المبلغ و يكشف الفيلم عن وجود علاقة بينهاو بين الزوج حسين و يأتي البوليس و يعثر على المليون دولار و المسدس
و في المحكمة تثبت التهمة على ليلى و تبرأ الزوجة و يتزوجها ادهم و ينجب منها مريم و لكنه بالصدفة يقرأ نعيا في الجريدة لوالد زميله في المكتب منتصر –خالد صالح – و يذهب للعزاء فيفاجئ انه جار الزوجة و يساله هل يعرفها منذ زمن و يحكي له زميله كيف خطط لقتل الزوج لان الزوجة كانت ستحرم من كل شئ و طبعا يبلغ عن زوجته و يقبض عليها البوليس و ينتهي الفيلم .
بالطبع نحن في حاجة لنوعيات مختلفة عن طراز الافلام الكوميديا السائد و لدينا هنا فيلم ممتع بكل المقاييس من حيث الإثارة و التشويق و الإمتاع كصورة بصرية و تميزت موسيقى ياسر عبد الرحمن في إشعارنا بالتوتر و التشويق طوال الفيلم و خصوصا في مشاهد المطاردة و برع السيناريو في صنع و خلق كل عناصر التشويق اللا زمة و خصوصا جمل قصيرة و لكنها موحية و ترابط السيناريو حتى التفاصيل الصغيرة كان لها ما يكملها فيما بعد مثلا عندما ذهب ادهم لبيت فتحي و اليافطة المكتوب عليها إسم مدكور ثابت و لكن يعاب عليه انه فيلم امريكي في كل شئ البيت نمط المعيشة مما يشير لجذور امريكية للفيلم و لكن هناك عيوبا اخرى في عدم منطقية بعض المشاهد مثل كيف لا يعرف ادهم الإسم الكامل او عنوان صديق عمره و كيف لا يعرف ابو منتصر صديق إبنه و كثرة المصادفات فبالصدفة يقرا نعى ابو صديقه و سهولة إعتراف الصديق و السؤال الهام مبلغ 5 الاف جنيه بالنسبة للمجتمع الذي تدور احداث الفيلم من خلاله مبلغ تافه لا يصلح كحجة ثم شخص كهذا هل يقترض مثل هذا المبلغ الصغير و اخيرا قميص نوم في المحكمة؟! و لكن كل هذا لا يقلل من جودة الحبكة و مثل هذه النوعية من الافلام لا تحتاج للمنطقية بقدر حاجتها للحبكة الجيدة و لقد نجح محمد حفظي .
التصوير كان جيدا برغم ان الفيلم دارت احداثه – معظمها- في الظلام و برع نزار شاكر في هذا و خصوصا في مشهد المحاكمة و نور و هي تقتل و تهرب .
الإخراج جيدا جدا و قدمت ساندرا مستوى عالي و خصوصا في مشاهد المطاردات و ادارت ممثليها ببراعة و حصلت منهم على مستوى ادائي رائع و لكن لها بعض الاخطاء مثل قول غادة لاحمد عز – حسين عمره ما قالي صباح الخير و لما حصلت الجريمة قالي إنتي اللي قتلتيها- طبعا كانت تقصد معتز إبنه كيف لم تاخذ ساندرا بالها من هذه الهفوة و كيف لم يلاحظها المونتير؟! و برغم جمال مشهد الخناقة إلا انه كان واضحا ان القطار متوقف و مشهد النهاية جاء مقحما و كانه فيلم غير الفيلم و كانهم انتبهوا ان خالد صالح لم يظهر كثيرا فصنعوا له مشهدا لإرضائه و لم يكن بإتقان باقي الفيلم بل كان له تأثيرا سلبيا على باقي الفيلم .و لكن هناك خطأ كبير ايضا لم ينبهوا له فطوال الفيلم كانت الطلقة القاتلة في راس القتيل و الدليل البقعة على الزجاج لكن في المشهد الختامي نفاجئ بالطلقة في القلب مسئولية من هنا؟ اعتقد انها ساندرا و المونتاج و مساعد الراكورات في ثاني خطأ له .
و نأتي للمثلين تميز احمد عز في دوره كشاب ذكي و لماح و لكن يجب ان يطور عز من ادواته كي لا يحصر في ادوار الشاب الوسيم فقط و هو طاقة كبيرة تصلح شكلا و بناءا جسمانيا لاداء افلام الحركة ببراعة و يستحق ان تكتب له ادوار جيدة و كان جيدا كما قلنا و خصوصا في مشهد النهاية .
و غادة عادل لم تعتمد على وجهها الجميل و لكنها قررت ان تمثل و خصوصا في مشهد خيبة املها عندما اخبرها ادهم برفض القضية .
خالد صالح للمرة الثانية بطلا فاسدا و للمرة الثانية يشيل فيلم ممثل جيد للغاية و تمثل في هذا الفيلم بخفة ظل واضحة اعادت لنا الشرير الظريف مثل إستيفان روستي و لكن قمة تميزه كانت في المشهدالختامي فهو يعرف ان سقوطه مسالة وقت و يحكي بكل هدوء و عقلانية ممثل رائع يستحق البطولة المطلقة لو اتيحت له
نور لأول مرة تمثل و برعت في دور السكرتيرة اللعوب و لكنها كانت مفاجأة في مشهد المحاكمة و إنهيارها كان بحق جيدا .
ريهام عبد الغفور ممثلة جيدة تعدت مرحلة الرغبة في الظهور و لا اعرف لماذا تقبل هذه الادوار الصغيرة التي لا تضيف لها شئ و يجب ان تقف لتحدد هل ترغب في البطولة ام لا لان مثل هذه الادوار لا تلفت انتباه احد .
و كان محمد رجب جيدا في حدود دوره و تطور اداؤه كثيرا و خصوصا في مشاهد المكتب لحظة مواجهة احمد عز له.
و لدينا وجها جديدا كان جيدا جدا في حدود دوره كمحامي يوقع بين المحامي الكبير و ادهم- نضال الشافعي
في النهاية و برغم مشهد النهاية و الاصل الامريكي الواضح إلا انه فيلم ممتع .
وليد أبو السعود

مسلسلات رمضان
نجوم متحف الشمع يصرخون
من المغرض الذي يتكلم عن ازمتنا الاقتصادية
تعودنا مع مطلع رمضان من كل عام على المسلسلات من كل صنف و لون تنهال على رؤسنا نحن المشاهدين المساكين. و لكن تفرد هذا العام بظاهرة جميلة الا و هي ظاهرة نجوم متحف الشمع فلو تابعت سيادتك اي مسلسل ستجد نجوما من كثرة عمليات التجميل و الشد قد تحولوا لتماثيل شمعية ربما تتابعها من باب توفير ثمن التذكرة او من باب الشفقة على نجوم كانوا ملأ السمع و البصر نبدا حسب مواعيد العرض – الرجاء من السادة اصحاب الضغط المرتفع عدم القراءة لاني لا اريد ان احاكم بتهمة القتل-
الاول :
عيش ايامك :
نور الشريف نجم محبوب تعودنا عليه ممثلا قديرا يختار ادواره بعناية., فقدم لنا مسلسلات جميلة طوال الاعوام الماضية مثل عمر بن عبد العزيز و هارون الرشيد و لن اعيش في جلباب ابي., و لكن يبدو ان داء التواجد او فلنقل نقود ماسبيرو تحضه على الوجود., فقدم عملا يمكن التجاوز عنه و هو الحاج متولي و الغريب ان نور لم يتعظ من فشل مسلسليه الاخيرين العطار و السبع بنات و عمرو بن العاص فاصر على التواجد بمسلسل عيش ايامك – ضحوا بالجمهور علشان نور يعيش- و هو مسلسل لو تم تناوله جيدا يفتح مجالا رائعا لحالات انسانية عبقرية و لكن و اه من كلمة عاد مصطفى محرم –منغص حياة الوطن العربي لهذا العام بمسلسلاته – لتيمات عتيقة مثل المحلل و ادخلنا في متاهات لا حصر لها اكثر من نصف المسلسل يناقش زواج سعيد و فتنة., لا يوجد شئ متميز في هذا المسلسل الا تمثيل منى عبد الغني التي كلما تقدم بها العمر قدمت فنا جيدا اما استاذ نور فبحق و مع محبتي لك اما ان تختار عملا جيدا او فلتحافظ على رصيدك لدينا و عبلة كامل لا املك الا ان اقول حسبي الله و نعم الوكيل في الوسط الفني العربي و ما يفعله في موهوبينا الاخراج لا عيوب فيه لانه لا يوجد اخراج مخرج كل دوره ان يامر بادارة الكاميرة لا يستحق حتى ان نتكلم عنه اما بعض التميز فللوجوه الجديدة ياسمين الجيلاني و ايمان ايوب و الباقي اللهم ان رمضان شهر الصيام و الزكاة و يبدو ان التليفزيون يزكي من صحتنا نحن .
الثاني:
ملح الارض :
صبحي نجم جميل نحبه و نحترمه. صاحب تاريخ مسرحي نقدره جميعا . لكن ان يتحول لمصلح اجتماعي يعظنا و يوجهنا فهذا ما لا نقبله طبعا نحن لسنا ضد الاعمال الهادفة لكننا ضد المباشرة و ضد ان يصبح النجم هو العمل فالمسلسل هو محمد صبحي بكل حركاته و بكل ايماءاته بل بايفيهاته المعروفة و لا ادري ما هو دور الكاتب محمد الغيطي في المسلسل و علامة التعجب الكبرى لماذا يفعل صبحي هذا لقد قدم من قبل هذه التجربة – تجربة التوجيه و الارشاد- في ونيس لكنها كانت على اعلى مستوى و في سنبل., بالطبع لدينا هنا حسن مصطفى كعلامة مضيئة و مثال على ان الموهبة و الخبرة بالتاكيد يصنعان فنا جميلا و اكبر مثل على هذا مشهد وفاته حيث اعطانا حب الحياة انسان يموت لكنه سعيد فيبتسم و يتالم و يبتسم و يموت مشهد عبقري اخراجا و تمثيلا –هو حسنة خيري بشارة الوحيدة- و ناتي لعنصر الاخراج و نسال خيري بشارة لماذا لماذا يفعل هذا بنفسه و بنا نحن من احببناه –استاذ خيري رجاء دع هذه السبابيب و عد لفنك تذكر انك مخرج الطوق و الاسورة و العوامة سبعين و اشارة مرور. وفاء عامر قلدت محمد صبحي جيدا جدا .و العنصر الاكثر اجادة هي هناء الشوربجي التي قدمت احلى ادوارها بعد دورها في فارس بلا جواد حقا – ياما في الفن مظاليم- الموسيقى التصويرية عبقرية كعادة عمر خيرت .
الثالث :
عباس الابيض :
نحن نثق طبعا في نية نجمنا العزيز يحيى الفخراني البيضاء لكنني اتساءل و بكل حب له و لفنه من هو الممثل العبقري الذي يمثل حالة واحدة مرتين فهو قدم حالة فاقد الهوية و الاسم ببراعة هائلة في قصة لا و هو يعيد تمثيل نفس التيمة., اعترف ان الفخراني كان في احسن حالاته كالعادة و اقنعنا لكن لماذا من الاساس يقبل سيناريو بهذه السذاجة و اعتقد ان الاستاذ يوسف معاطي يراهن فيه على الجمهور الهندي –مرحبا بالعولمة- فالشخصيات مسطحة بلا اي عمق و القصة نفسها بلا مبرر فمثلا عمنا عباس في تدريسه بالعراق يخبرونه ان صدام حسين هزم الهكسوس و التتار و بنى الهرم اي تهريج و اي عبث بكرامة امة عربية شقيقة تمر بظرف خطير- اعرف ان صدام عميل لكن معنى هذا ان الشعب و لا مؤاخذة قفل – المهم هنعديها و لكن الطامة الكبرى و الصدفة الغير مبررة عثوره على جثة الاخ لطفي و اخذه جواز سفره اولا لماذا سجن و لماذا هرب و لو كانت تهمة سياسية كما يقولون فهل كان الركن المهيب يعطي انذار لمن يريد اعتقالهم!!!! و لو فرضنا ان هناك من اخبره فهل يتخلص من كل اوراقه !!!-هل تتذكرون نكتة الصعيدي عندما قرر ان يصبح ارهابيا فقطع بطاقته و خطف ابنه-., و نأتي لباقي الاحداث التي مطها و طولها بلا داعي ابدا., و سؤال الاستاذ" محرم" رجل تقي و محترم و مؤمن و بيته – مكتبه الخاص- به بار! بار! بار! ليست خطأ مطبعيا لكنها لوثة بسبب مسلسلات رمضان – سأخبركم سرا قررت ان احصل على علاج نفسي مكثف بعد ان فقدت مررارتي- المهم ما علينا لدينا تمثيلا رائعا من الفخراني و احمد سعيد و كالعادة ماجدة زكي و مروة عبد المنعم في دور ابنة لطفي اما دنيا سمير غانم فهي تتقدم فقدت كثيرا من وزنها و المرة القادمة ستتعلم التمثيل –اعدكم بهذا – و الشاب الذي يتقدم بخطوات ثابتة احمد عزمي راقبوه في مشهد البنزينة او عندما سوفه رجل الاعمال في الوظيفة انه يتقدم و الاخراج كان مقبولا و لدينا بالطبع تترا جميلا و غناء اجمل من مدحت صالح و يا عمنا يحيى لا تراهن كثيرا على موهبتك فقط تذكر انه ثاني نص متوسط تقدمه بعد الليل و اخره و المسلسل الابيض اكيد ما بينفعش يوم المسلسل الاسود .
الرابع:
مشوار- و لا مؤاخذة- امرأة :
عندما كنت صغيرا كنت لا اعرف الا الفيديو و التليفزيون و كانت السينما لا يذهب اليها الا كل من فقد اخلاقه –هكذا كنت اتخيل- بسبب افيشات افلام نجمة الجماهير المهم انها و بعد ان اجهزت هي و نجمة مصر الاولى و الزعيم و الفتي الاسمر و نور على اجيال كاملة و كما تدور الدنيا دوما فقدت حظوظها سينمائيا فقررت ان تعاقبنا تليفزيونيا بمعذب الشعب العربي الاول الاستاذ مصطفى محرم و لا اعرف سبب وجود 3 مسلسلات لسيناريست واحد المهم قصة لا تختلف كثيرا عن قصص نادية الجندي فهي المراة الحديدية خارقة الجمال التي يقع في حبها و يهوى تحت قدميها كل رجال المسلسل و الجمهور المصري و العربي و الكل يطمع فيها و احلى اعلانات ميناتل و اي حاجة و كام متاعب و تهزمهم الحاجة زينات و تضيع فلوسنا
التمثيل لا نذكر منه الا فتوح احمد و مصطفى حشيش اما الباقي فهو بيجامل نجمة الجماهير و كله على حساب صاحب المحل – و خالتي بتسلم عليكوا- الاخراج يغفره لك يا احمد يا صقر مسلسل الطارق و طبعا لا توجد قصة و لا تتر و لا اي شئ – دي زينات و الاجر على الله- .
الخامس:
لقاء على الهواء- جالها برد- :
يسرا ممثلة عبقرية امتعتنا كثيرا لكنني لا ادري سبب اصرارها هي الاخرى ان تكون محتسب هذا الزمان . , عندما بدأت يسرا رحلتها تليفزيونيا كبطلة مطلقة كان مسلسل "حياة الجوهري" و كان برغم لا منطقية سبب خيانة الزوج "مصطفى فهمي" مسلسلا جيدا و أشخاصه من لحم ودم لكنها ادمنت الاصلاح فكان اين قلبي و ملك روحي و اتت فيها بنفس الطاقم مع تغييرات طفيفة لكنها كلها ايضا تتحدث عن امراة سوبر يحبها الطيبون و يكرهها الشريرون و يتصارعون عليها يسرا في اسوأ حالاتها كممثلة و سيناريست فشل العام الماضي بنصه "تعالى نحلم ببكرة" و ها هو هذا العام يكرر فشله بلقاء .هو محمد أ شرف.
التمثيل برع هنا مي عز الدين و كانت مفاجأة لي بقدرة على التقمص و الاداء و خصوصا في مشاهد الضياع الاولى و محمد رجب الذي يبدو طيبا للمرة الاولى و ربنا يسهل اما الباقي فشكرا لكم لا تكرروها .
السادس:
الدم و النار – قصة قديمة و معالجة اقدم-:
اثبتت السنوات الماضية ان اي مسلسل فيه حد لابس عمة بينجح و العلاقات الشخصية التي تحكم ماسبيرو تتدخل و هذا ما حدث فالمسلسل قصته قديمة جدا قدمت من قبل في العديد من المسلسلات اهمها " عصفور النار" لاسامة انور عكاشة و بطولة العملاق محمود مرسي المهم مسلسل يحاول ان يكون ملحميا فيأتي بالعزبي في غير منطقته على الاطلاق مما يضعف منه فورا و يفقد العمل 80% من قوته و التمثيل كان مبالغا فيه من الجميع بأستثناء تامر عبد المنعم في دور ابو الشواشي الذي نجح في ان يكون بسمة العمل الخفيفة و خصوصا عندما كان يحكي عن المدينة و ما لاقاه بها. الاخراج كالعادة كفافيس اثر حتى في التليفزيون راجع معي مشهد حرق بيت الفيشاوي و كان سمير سيف على غير عادته غير موفقا و كان المسلسل به عبارة لا ادري كيف تدخل لبيتنا – نام معايا غصب عني – و كصعيدي اتحدى و اكرر ان تقولها امرأة صعيدية جاهلة .
السابع:
محمود المصري – متى يخرج من جلباب الهجان-:
محمود عبد العزيز بدء نجما وسيما و تطور اداؤه حتى اطلق قنبلتيه التين حملتاه لمصاف عباقرة التمثيل – رأفت الهجان و الكيت كات- محمود هنا يعود للتليفزيون بعد غيبة في دور صعب لكنه مضمون النجاح فهو دور عن الكفاح ..عن البطل الشعبي الذي نعطيه للناس فيكون حلمهم ..املهم او فلنقل افيونهم الذي يتعاطونه حالمين بغدا عندما يصيروا كلهم نجوما او اثرياء .
معذرة للاستطرادة المهم ان محمود عبد العزيز قد امسك بتلابيب الشخصية و اداها بجمال يدل على عبقرية هذا الممثل و يحسرنا ايضا على الوقت الذي اضاعه في ادوار الفتي الوسيم التي لم تضف له شيئا .
استطرادة اخرى معذرة تميز محمود عبد العزيز و اطل تميزه في مشاهد مثل مشاهده في غيبوبة ابنه او اكتشافه عمل ياسمينة بالدعارة او اكتشافه زواج كليو من الدهشان في المجمل يستحق الجنتل هذا النجاح و كان معه على نفس المنوال و المستوى سامي العدل هذا الممثل الذي يستحق وقفة فهومن جيل المتألقين كبارا و هذا بدا على اكمل صورة في دور حسين الدهشان و هو بالمناسبة اصعب من دور محمود عبد العزيز فهو شخص عديد المستويات لاحظ انكساره امام مرض ابنه و لاحظ انتهازيته بحق يعد من الممثلين الجيدين و طبعا لدينا احدمظاليم السينما هشام سليم الذي كان في مستواه العالي المعروف عنه و اظهر ضعف هذه الشخصية بكل براعة و بكل عيوبها تذكر معي حالته عند زيارة اخيه و التبدل السريع بعد اتصال احد المسئولين به حقا يا ما في السينما مظاليم او فلنقل كم ظلم هذا الجيل منتجي و موزعي السينما .
و كانت حنان مطاوع مثال جيد على تطور المستوى و تراكم الخبرات
ميرنا المهندس لم تختبر و سمية الخشاب لو اهتمت بالتمثيل ربع اهتمامها بجمالها لقدمت دورا عبقريا –احذري يا سمية الجمهور ملول و من تراهن على شكلها فقط ستخسر رهانها بالتأكيد – و لكن المفاجأة الحقيقة هي غادة عبد الرازق في دور يحسب لها بالتأكيد و خصوصا في مشاهد تحولها من امراة قوية لواحدة ضعيفة تبحث عمن ينقذها
الاخراج كان جيدا لكن مع تصحيح بسيط اغنية جورج مايكل همسة عابرة
لم تغنى ابدا عام 76 بل كانت مع اخر السيعينات او اوائل الثمانينات و مجدي ابو عميرة بخلاف هذا الخطأ قدم اخراجا ممتعا السيناريو مضمون النجاح كما ذكرنا انفا و لولا رغبة مدحت العدل الدائمة في استرضاء الجميع من ناصريين و سادتيين اضعفت كثيرا من النص و التعليق الاخير هل كان متعمدا التشابه بين اماكن و تصوير المسلسل بل و الملابس مع رافت الهجان لو صح هذا فهو رهان فاشل و لولا ان القصة من نوعية اعط الجمهور بطله لدفع فريق العمل الثمن فادحا و لكن تتبقى كلمة اكبر الرابحين هي مي عز الدين التي تلونت هذا العام فاحسنت التلون و التنوع انه حقا مولد ممثلة حقيقية حافظوا عليها و لا تتركوها لاساطين السينما يفعلوا بها ما فعلوه بالجميع .
الثامن :
بنت ال ...... أفندينا :
الضباط الاحرار لصوص.. الضباط الاحرار قليلي التهذيب.. الثورة شر كامل.. الباشوات ملايكة.. اجتماع الضباط الاحرار كان على القهوة.. و احيانا كان بيتذاع على الهواء من الاستاد .!!!!!
هذه هي الانطباعات التي ستخرج بها من هذا المسلسل –فليعذرني ممثلي التليفزيون- بطلته ممثلة فقدت ظلها منذ امد بعيد و تعذبنا سنويا بعدة مسلسلات فكما ادمتنا جميعا العام الماضي برائعتها ا نجمة الجماهير تعود هذا العام مع رائعة جديدة فلا سيناريو و لا قصةو و لا ممثلين المهم ان تظهر و تشتم و تضرب و الكل يبوس رجليها انها خارقة الجمال فظيعة الدهاء حاذر انها تقترب انها تحاصرك اي انك مت سيكون هذا شعورك لو القاك حظك العاثر امام شاشة التليفزيون وقت اذاعة هذا المسلسل ربنا يسامح شركة صوت القاهرة و يسامح لجنة الحكماء .
التاسع :
الامام النسائي :
مسلسل به معلومات كثيرة جدا بلا تمثيل و لا اي شئ له علاقة بالفن احسست اني في درس خصوصي فقط لا غير
العاشر:
الطارق :
عندما تتحكم العلاقات الشخصية و المصالح و المنفعة في مواعيد العرض يحدث الظلم و هذا ما تعرض له الطارق احد افضل مسلسلات هذا العام ان لم يكن افضل مسلسل تاريخي مصري على الاطلاق تكاملت عناصره و اهتممنا بكل تفصيلة فظهر عمل نفخر به جميعا
بدءا من اختيار الممثلين و على راسهم النجم ممدوح عبد العليم الذي قدم احلى ادواره بفهم كامل للشخصية و ظهر هذا واضحا في مشاهد عديدة نذكر منها على سبيل المثال مشهد لقاؤه مع امير المؤمنين و محاكمة موسى له و موت بنزا و موت و لقاؤه بامه انه ممثل اصقلته الايام و منحته خبرة متعنا بها حقا
و خالد زكي يعود متألقا كافضل من قدم لوزريق و كان مدركا تماما لابعاد دوره و قدم كل عناصر ضعف و قوة لوزريق و خصوصا في مشهد الاغتصاب و قتله و المعركة
و لدينا احمد ماهر في دور موسى بن نصير اداء جيد كما عودنا في الدرامة التاريخية و لتتذكروا معي مشهد محاكمته و اداؤه و كيف ادى خيبة الامل لجحود بني امية معه و شعوره بضياع عمره هباء
و ليلى الاطرش في دور لؤلؤة اداء جيد و فهم عبقري لروح الاسلام هل تتذكروا مثلا مشهد تعذيبها و غيبوبتها و كيف كانت تحمي فلورندا
و كاريس بشار فلورندا روح المسلسل الشفافة و حبيبها مكسيم خليل و سهيل جباعي في دور لوليان و تقلباته و انكساره و انتقامه حقا ممثل قدير و بالطبع اسعد جندي في دور كسيلة و منى واصف الكاهنة و فادي ابراهيم الاب اوباس و عبد الرحمن ابو زهرة و ولدي عقبة و مصطفى حشيش في دور طمشكة الذي كان و بحق فاكهة المسلسل و العديد و العديد من النجوم و كان البطل الاخر هو الموسيقى التي وضعها وليد الهشيم و هي درس لكيف يكون التوزيع الموسيقي للمسلسل التاريخي و بطلة اخرى هي مصممة الازياء العبقرية نيفين رأفت و هي عبقرية و كفى .
و بالطبع لدينا نص بديع كتبه يسري الجندي و ربط بين ما حدث و بين ما نعانيه و حقا سلام على امة الاسلام اما الاخراج فيا استاذ احمد صقر بعد الطارق تخرج مشوار امراة؟!!!!- ربنا يسامحك- و نحن ايضا نغفر هذا لك .
و يا ايها الطارق معذرة فلقد كشفت لنا و بحق مدى ما وصل اليه حال الشفافية في التليفزيون المصري .
ملحوظات :
1-راعيت ان اكتب فقط عما عرض على القنوات الارضية فقط
2-10 مسلسلات عرضوا على قناتين فقط في شهر واحد !!!!!
الرابحون هذا العام :
الطارق بكل من شارك فيه و يحيى الفخراني و احمد عزمي و محمود عبد العزيز و غادة عبد الرازق و طبعا مي عز الدين .
الخاسرون :
الباقي فالكل خسر من اول الجمهور و حتى النجوم التي ادخلت متحف الشمع لكل البيوت .
تعذب من اجلكم
وليد أبو السعود

شباب على الهوا
كفى خطبا صلعاء يا سيما
عودتنا دوما اسرة العدل على المغامرات الفنية فهم من قدم لنا هنيدي بفيلميه صعيدي و همام و السقا بشورت و فانلة وكاب و الفيلم الجيد فيلم ثقافي و ها هم هنا يستغلون نجاح حلقات تلفزيونية مسلسلة و يقدمونها بنفس الاسم و الابطال لكننا نعتقد ان التوفيق قد خانهم فالفكرة قديمة قدمت من قبل في حلقات كوميدية بعنوان تليفزيون في بيتي لاحمد ادم و اختيار الابطال لعادل عوض حاول ان يغير من الفكرة فكان احمد رزق و الفيشاوي الابن و باقي الفريق لو بدانا تقييم هذا الفيلم سنقول كفانا خطبا صلعاء يا سيما فالفيلم اضاع فرصة تقديم فيلم كوميدي و بس و يبدو اننا نفهم السينما غلط فالسينما الجيدة بالضرورة ليست سينما السياسة فهدف السنما الاساسي هو الامتاع و كل ما عدا هذا فهو اضافة الفيلم يبدا بجو خفيف يعالج مشاكلنا كشباب و يعرضها و يغوص في اعماقنا و الكبت الذي نعانيه و نحاول التمرد عليه من خلال شخصياته فاحمد رزق و الفيشاوي و عمرو المهدي يقومون بعمل محطة تلفزيونية و تجد صدى لدى الشباب و البوليس يطاردهم بالطبع و لكننا لا ندري ما جدوى ظهور عم نجم في الفيلم هل لتذكيرنا بجيل الاباء و كيف تمردوا عن طريق صوت تمردهم ربما لكننا ننصحه ابو نجم شاعر رائعه لكن ممثل ضعيف جدا ثم كيف يسمح لاحد بالسخرية من رائعته كلمتين لمصر ؟! نتكلم الان عن السناريو كان السيناريو متالقا في حواره و تعبيره عن الشباب برغم بعض المبالغة فمهما بلغ تهور شبابنا فلن يعبثوا مع الشرطة التي نخشى كلنا حتى التعامل معها بل و نفخر اننا لم ندخل قسما طوال حياتنا المهم لكنه ينقلب في اخره لفيلم اخر يحاول ان يكون سياسيا فلا نجح و لا استطاع الاستمرار في تقديم التسلية فضاع منه كل شئ اما الاخراج فعادل عوض اخرج الفيلم بنظرية كاميرا المنزل و ليست السينما يبدو انه تصور انه احد مواد محطة الشباب بالفيلم اما الموسيقى التصويرية فلقد كانت جيدة لعلي شرف و التمثيل احمد رزق ما زال يكرر نفسه في نفس الدور و يجب ان يخرج من هذا الاطار ان اراد البطولة و الفيشاوي لم يتمكن من ادواته بعد و لولا انه ابن فاروق الفيشاوي ما حصل على فرصته هذه و الباقي البداية التي لا يحاسب عليها اما عن حنان ترك فاين هي و لماذا مثلت هنا اصلا ؟ و في النهاية ايها العمق و الجدية ؟ اريحونا نفسنا في فيلم كوميدي كويس و بس
.

تايه في امريكا
المجد للصدف و على السينما السلام)
اعتادت هوليود ان تتحفنا نحن المصريين باحد المهاجرين كل وقت منهم من درس و عاد ليمتعنا بموهبته مثل حسام الدين مصطفى-برغم رداءة معظم موضوعاته الا اننا نجد تكنيك سينمائي عالي- و يوسف شاهين و حسين فهمي و الكثير الا انها في الفترة الاخيرة اهدتنا فلذات اكبادها مثل يوسف منصور-صاحب نظرية ان الانسان اصله قط- و ها هي الان تهبنا رافي جرجس المؤلف و المخرج و المنتج ., رافي جرجس يعيد لنا الكثير من الاشياء التي نسيناها في مصر منذ 20 عام مثل قانون الصدفة فالفيلم كله عبارة عن صدفة تلي صدفة منذ البداية لطفي و النبوي على نفس الرحلة و الممرضة تعتذر و ترسل الاخت راجيا بارودي و هي بالصدفة صديقة لطفي و بالصدفة ايضاتدعوه ايمان للفرح و بالصدفة ايضا يجد لطفي صورة ابوه وجده وعمه فيكتشف الموضوع !!! -رب صدفة خير من الف ميعاد- و عندما نتناسى لا معقولية الصدف نجد لا معقولية السيناريو نفسه فالشاطر حسن –اقصد خالد النبوي- يذهب لامريكا بدون نقود 200 دولار فقط و الاخ عادل او محمد لطفي لا يعرف الانجليزية و لا حتى اساسياتها برغم انه طالب جامعي و كيف اخذ الفيزة من اساسه و زوجة العم التي لا تعرف شكل ابن اخو زوجها-يظهر الانترنت لسة ما راحتشي امريكا علشان يبعت صورته عليها- و اشمعنى ضمير الوالد استيقظ فجاة و لكنها و طبقا لقانون الافلام العربية الدائم –يا اولاد انا مش ابوكم انا امكم- يريد ان يكفر عن خطاياه قبل الموت و حتى عندما يقدم لنا باقي الاحداث يقدم لنا امريكا تايواني او امريكا التي نقراها لا الحقيقية فهي رائعة و مدمرة و اضاع الاخ رافي فرصة رائعة للغوص في اعماق المهاجرين المصريين هناك و حتى في النهاية فهي نهاية مصرية صميمة –العروسة للعريس و الجري للمتاعيس- و طبعا ما فيش متاعيس غير الجمهور الغلبان الذي صدق انه سيشاهد فيلما جيدا .,بالنسبة للاخراج لم نجد مخرجا فالفيلم عبارة عن كل واحد يعمل زي ما هو عايز و من كل فيلم زهرة –رقصت حلا تانجو في السلم و التعبان فكان لازم نشوفها في الفيلم – و لطفي لازم ينكت و النبوي لازم يحب و يحب و يتحب و يتحب الحسنة الوحيدة في الفيلم هي الرجل الذي ادى دور الخادم و الباقي كان بيتفسح –حد لاقي فلوس و فسحة- و طبعا كان التمثيل في اسوأ صوره و واصلت حلا تراجعها بعد اداء رائع في السلم و الثعبان لتقدم اداء سئ جدا –مش كل واحدة عايشة في امريكاعايشة كدة يا حلا- اما خالد النبوي فيؤكد مقولة ان ممثلي يوسف شاهين لا يمثلون الا معه و لطفي كما هو ملاكم ضل طريقه للسينما .
كان الديكور غير موجود بالمرة فانا لم اشعر انني في بيت امريكي في اي مشهد اما الموسيقى فهي و على ما يبدو دعاية لعمرو دياب و برغم كل الاسماء الامريكية لفريق العمل الا ان المستوى سئ و لدينا افضل بكثير .

بنت أفندينا
أجتماع الظباط الاحرار في أستاد القاهرة
عبد الناصر سرق الهرم و معبد الكرنك !!!!
نشرت هذه الرواية كجزء اول منذ سنوات عديدة ضمن مكتبة الاسرة وقتها كنت اشتري كل ما يصدر عنها بدون حتى ان اقرأ أسم المؤلف و عندما قرأتها شعرت على الفور بمدى الكراهية التي يكنها المؤلف للثورة و لرجالها و خصيصا جمال عبد الناصر لنكن أولا و على سبيل الحياد منصفين و لنعترف بأخطاء الثورة و انها كانت لها أخطاء كما لها مزايا و هذه هي سنة الحياة و بالطبع ليس هذا مجالنا لذكرها .
المهم أني عندما نظرت للغلاف و نظرت لأسم المؤلف علق بذاكرتي و عندما بدأت في مشاهدة أعماله بدءا بشارع المواردي و مرورا بالمال و البنون بجزأيه و سوق العصر حتى فهمت فلنتذكرهم معا مسلسل مسلسل و لنبدأ بالمال و البنون الجزء الاول كان بطله الحاج الذي لماذا اكاد أكون متيقنا أنه اسقاط لعبد الناصر و أن ما سرقه هو السلطة و هو هنا يقدمه طيب لكنه جاهل ديكتاتور أستعان بنفس أسلحة سابقه المتمثلة في الصول –ادى الدور حسن حسني- و السحت و أداه أحمد راتب و النص و اداه سيد زيان و بالطبع يموت الحاج بعد أن يضيع اولاده و أولاد عباس الضو –منعم الضو- و سرقت منه الثروة مصدر قوته سرقها السحت –أسقاطه الأخر على السادات- الذي عاد بمساعدة الاجانب كي يغير من وجه الخان –مصر- و يجد مساعدة من اولاد فراويلة –الحاج- في أشارة لمن ساعدالسادات من رجال عبد الناصر كل هذا من حقه و أستمتعنا بتمثيل راقي لكن فوجئنا به يحدثنا عن جلال عنايت الظابط الثائر –أداه حسين فهمي- و أخيه الصول السابق بحرب الفالوجة و الذي انقذ عبد الناصر و حمله على كتفه بل و منحهم دكانه الخاص بالخياطة-اداه جمال اسماعيل- و عندما نجحت الثورة بطش بجلال عنايت-يعني ناصر- لن أدافع عن ناصر و لكن أرجو من حضراتكم أن تركزوا معي منحوهم مكان و امان فكان الغدر هو الجزاء .
و في سوق العصر المغازية يمنحوهم مكانا للأجتماعات و يقتل أحدهم من أجل الثورة و كالعادة تغدر الثورة بهم فلا تخرجه من السجن – اداه أحمد عبد العزيز- بل تعطي الثورة سلطات واسعة لأحد الوصوليين هو حلمي عسكر –أداه النجم محمود ياسين- .
أما هنا في بنت أفندينا فهم يعقدون أجتماعاتهم في قصر الباشا و أداه –أبو بكر عزت- و بمعاونة زينب هانم –أدت دورها ألهام شاهين- سنقيم دورها فيما بعد ., نجد من كل هذا أن كل ما يفكر به الكاتب هو أن الضباط الأحرارو رجالها ما هم الا مجموعة من الخونة و الافاقين الأنتهازيين و الخونة فكل من قدم لهم المساعدة انقلبوا عليه بل و دمروه و في مسلسله هذا يتحدث عن ال super woman التي قهرت الثورة و كانت أقوى منهم., المسلسل به العديد من الشخصيات الحقيقية التي نحترمها جميعا لكنه قدمها في صورة غير محتملة و أترك لذكائكم و لورثة من مات منهم و للاحياء الدفاع عن ذويهم .
النص غير منطقي و بلا أي تبرير فمن غير المنطقي حتى لو كان رجال الثورة منافقين و مخادعين أن يظهروا خداعهم هذا للعيان –ثورة تدعو للعمل و تدعم راقصتين درجة عاشرة في أحدى القرى!!!- و الكل يضرب في بعضه من أجل رضاء الزعيم ناصر – هل حكمت البلاد حكومة أم عصابة؟! .,
نأتي لعنصر أخر لا منطقي هو التمثيل و على رأسه بطلة العمل ألهام شاهين التي أصيبت بداء أن تظهر كأمرأة مسيطرة قوية لا تقهر يتساقط على قدميها الرجال و النساء و الأطفال و الشيوخ !!!! هكذا كانت في مسلسلها –نجمة الجماهير- و لكن ما دام المنتج هنا هو د. عادل حسني فمن حقها أن تفعل ما تشاء و تبالغ في الاداء بما أوقع المسلسل منذ حلقاته الاولى راقبوا معي نمطية أداءها و حديثها بأشمئزاز عن أي شخص بالمسلسل و تخيلها الغريب لشخصية أثرياء ما قبل الثورة و البرانيط ليلا و نهارا التي لا أعتقد أنها كانت تلبس هكذا في كل الأوقات بل و أسلوبها في الحديث الذي لا يخدع طفلا صغيرا فيظنها أحدى هوانم ما قبل الثورة ., و الباقي نشاهده يوميا و الله حليم ستار .
النجم أبو بكر عزت أدى ما هو مطلوب منه في حدوددور صغير لا أدري كيف يقبله و هو صاحب الأداء المميز .
الابن الأستاذ أمير شاهين المفروض علينا في كل مسلسلات أخته –نجمة الجماهير و هذا المسلسل- مع أن امكانياته كممثل ضعيفة جدا و ظهر هذا واضحا في عدة مشاهد مثلا أحاديثه بعد نجاح الثورة.
رياض الخولي تألق في غير محله أدى دوره بتفهم و أتقان احدى الحسنات القليلة جدا للمسلسل و معه محمد الصاوي الذي أمتعنا بدوره و هو أحد الممثلين الموهوبين قليلي الحظ في الشهرة لكن كل من يشاهد المسلسل لا يتذكر الا كلمة يا ريس و طريقة نطقه لها .
كريم كوجاك لديه موهبة تحتاج للصقل و لكني أرغب في معرفة الصحفي الذي يمثل دوره و ان كنت أعتقد أنني عرفته –بما انه استنتاج شخصي سأحتفظ به لنفسي - و ان صح فمعذرة للشخصية الحقيقية فالهجوم عليه في مثل هذا المسلسل وسام شرف على صدره .
الأخراج كان محمد أبو سيف على غير العادة غير موفق و ترك لكل ممثل الحبل على الغارب لاحظوا معي مبالغات ألهام شاهين المتكررة التي لم يوجهها له .
لنا كلمة في الختام تذهب هذه المسلسلات الي حيث تذهب و الى مكانها الطبيعي و تبقى الثورة المصرية بكل مزاياها و عيوبها ثورتنا التي نعتز بها و برجالها و في النهاية يا أستاذ محمد انا أرشح لك مكان جميل جدا لعقد أجتماعات الظباط الاحرار في مسلسلك القادم تحت سفح الهرم و طبعا سيخونوا فرعون و يكتبوا أن عبد الناصر هو من بنى الهرم
.

بحب السيما و باكره الاستطراد
فيلمنا اليوم هو فيلم بحب السيما او ما يمكن ان نسميه قنبلة الموسم الحالي يتشابه في هذا مع فيلم سهر الليالي الذي انفجر العام الماضي ليزيل بعض اثار السينما العشوائية من عقولنا و الفيلمين مرا تقريبا بنفس الظروف و من نفس شركة الانتاج حيث نفذا و عرضا بعدها بفترة طويلة – 3 سنوات لسهر و 4 لبحب السيما- لكن فارق كبير بين الفيلمين عند عرضهما برغم كلمة للكبار فقط التي تشابها فيها ايضا لكن و اه من كلمة لكن هذه ففيلم سهر الليالي نجح تماما في نقل رسالته اما بحب السيما فلقد وصلت رسالته منقوصة بفعل فاعل و الفاعل هنا هو الكاتب و المخرج و لا احد سواهما الفيلم يتعرض للقهر و القهر هنا يتمثل في الاب و يؤدي دوره محمود حميدة الذي يحرم ابنه من حقه في الذهاب للسينما تحت دعوى انها حرام و الذي يقهر الام و تمثلها ليلى علوي و يؤدي دور الابن يوسف عثمان فلا يمنحها حقها الطبيعي في ممارسة الجنس – يبدو انها مشكلة ملحة في رأي اسامة فوزي فأتحفنا بها طوال الفيلم- و يربط قهر الاب بقهر السلطة فكرة رائعة و جميلة و لكن الحلو ما يكملش ففي نزعة اعترف انه تفوق فيها على يوسف شاهين بدأ يدخلنا في متاهات فرعية لا دخل لها بالفيلم مثل قصة منة شلبي اخت الزوجة – منة هنا كانت تؤدي ثاني ادوارها بعد الساحر- و هنا لابد ان نتوقف و نتسائل هل من الممكن ان تكون اماكن العبادة مجالا لخطف القبلات ان المساجد و الكنائس اماكن للعبادة و ليست اماكن لمطارحة الغرام و هنا لابد ان نتفهم اعتراض الاخوة الاقباط و اعتراض اخر اعتادت السينما المصرية على عدم تقديم الاخوة المسيحيين الا نادرا و عندما انتبهت مؤخرا قدمتهم في ادوار مساعدة ثم ادوار بطولة مناصفة و هنا هم محور الفيلم و لكن اسامة و هاني يبدو انهما ارادا الانتقام فلا يظهر مسلمون في العمل الا نماذج مشوهة – مدرس اللغة العربية و الناظر اللص و بطانته كلهم لهم علامة الصلاة انا لا اعتقد ان هذا مقصود و لكن هذا من شأنه اثارة مشاكل لا داعي لها- و هناك ايضا مشهد بالكامل لا فائدة منه الا و هو مدرس العربي و المبالغة في اظهاره بالفقر و القسوة - البنطلونات المقطوعة مع اسامة فوزي و هاني نفس التفصيلة فعلها هاني من قبل في فيلم هندي و يكررها هنا- و ايضا مشهد التلميذة التي تقدم عروض الاستربتيز مقابل سندوتش مربة و مشهد مقزز هو مشهد تقديم الطفل البول في قرطاس لجدته و بالطبع تبول الطفل على الطبيب و سؤال لهاني كيف يسافر طالب في الثانوية – هجرة!!- و سؤال اخر عن المباشرة في مونولوج محمود حميدة مع الساقي و النهاية الم يكن من الافضل ان تكون مع موت الاب و مولد مصدر جديد للقهر هي الام و سقوط الام في الخطيئة الم يكن تعبير مباشر عن ان الممنوع مرغوب اعتقد ان حتمية السقوط شئ قد انتهينا منه منذ زمن هذه العيوب في نظري لا تغير من ان الفكرة جميلة جدا و عبر عنها بصورة رائعة في عدة مشاهد منها مشهد الجنة السينمائية و مشهد صلاة الاب و الام التي تهرب للرسم و مشهد البداية الساحر الذي اعتقد ان 70 % من تأثير الفيلم يرجع اليه
اما عناصر الفيلم نبدأ بالسيناريو كان السيناريو رائعا لولا المبالغة و المشاهد المقززة كما ذكرنا سابقا و هناك شخصيات كثيرة يمكن حذفها بلا اي تاثير على الاحداث مثل الجد و الخالة و الجدة و طبعا ادوارد و فتاة الاستربتيز و الاخت و حبيبها فيما عدا هذا ظهر تميزه في مشاهد كثيرة كحوار حميدة مع الله في البداية و حواره معه بعد اكتشافه لمرضه و مشهد الجنة السينمائية بالكامل و حوار الطفل لربه و طلبه المتزايد بفيلم ثم اثنين ثم ثلاثة
الاخراج كان في احسن حالاته و خصوصا في مشهد الجنة حيث بدت الهالات حول رأس عبد الحليم حافظ و شادية كما لو كانت حقيقية و البداية الساحرة و تمكنه الكامل و سيطرته على ممثليه مثلا في مشهد مرض الابن و جري الاب وراء التاكسيات
التصوير كعادة التلمساني يتحفنا دوما بصور تستحق المشاهدة و كان موفقا جدا في الوان الصور التي يراها الطفل في الكاميرة الصغيرة
نأتي للتمثيل و نبدأ بعملاق الفيلم الاول محمود حميدة كان رائعا و خصوصا في مشهد خضوعه لله في البداية و في حديثه لله في الشارع و انكساره و انهياره بعد ضربه على يد المباحث و كان رائعا في مشاهده الاولىو مشهد جريه وراء التاكسيات عند مرض الابن و مشهد ضعفه بين احضان زوجته و قسوته انه صورة مجسمة للقهر بحق ان حميدة قدم دورا من احلى ادواره
ليلى علوي كانت جيدة و كانت مرحة في مشاهد عديدة مثل مشاهد حمامها و ان كنت لا اعتقد انه يمكن ان تحدث حقيقة
و نأتي للاكتشاف المذهل الطفل يوسف – بالمناسبة عمره الان ما بين 10 او 11 عام- كان جيدا جدا في مشاهد الفرجة من فتحات الابواب و مشهد الجنة السينمائية و حديثه مع الاب و ينتظره مستقبل جيد الباقين كانوا كما قلنا ادوارا زائدة
ما عدا زكي فطين عبد الوهاب الذي حاول ان يبدو طبيعيا لكن اعتقد انه مخرج افضل منه ممثل
في النهاية نحن امام تجربة فنية راقية قدمها فنانون بحق و يستحقو التحية
همسة صغيرة : ليس بالجنس وحده تنجح الافلام .
وليدابوالسعود

اميرة في عابدين
عندما يأتي الوعظ من الملوثين
عندما يختار الكاتب نموذجه او بطله الراغب في تقديمه للواقع يفضل ان يكون بشريا اي من الواقع له اخطاؤه و له مزاياه لكن اختيارنا لشخص ملوث كي نرى من خلاله القيم التي يخبرنا هو عنها !! شئ لا يتكرر كثيرا و لكن ولع الكاتب اسامة انور عكاشة الذي فقدت كتابته الدرامية الكثير من مميزاتها –للاسف لاني من كبار المعجبين بما قدمه طوال تاريخه و خصوصا الراية البيضاء و ليالي الحلمية و البشري بجزئيه- و لكن اصبح عكاشة يقدم لنا ما يعرف بالقوالب المجمدة او ما يمكن ان نسميه بالدراما المجمدة شخصيات تاتي و تروح تحدثنا دوما عن الماضي و جمال الماضي و تحدثنا عن الصراع بين الفقراء –نحن من ابناء الاسر المتوسطة- و الاغنياء من كريمة المجتمع و دوما الحديث عنا و عنهم بصيغة هم ونحن و كاننا نعيش في البوسنة و هم يعيشون في كوكب اخر و من المحزن ان اجمل المغامرات الدرامية اصبحت تأتي بعيدا عنه فالمرحوم اسامة غازي قدم لنا عملين جميلين هما اوبرا عايدة و ابيض في ابيض و المرحوم الاخر محسن زايد قدم لنا قبلها الحاوي و احاديث الصباح و المساء و اسامة منذ جزءه الثاني من ابو العلا البشري يقدم لنا شخصيات صحيحة دراميا لكنها لا تقنعنا بواقعيتها او بدفئها شخصيات لا نستطيع ان نأخذها معنا للفراش نحلم بها و نبكي معها
معذرة للاطالة و لكن المسلسل الذي نناقشه اليوم يقدم لنا ما يعرف بدراما الصالونات حيث يجلس الابطال يمصمصون شفاههم و يعظوننا و لكن ما اسخف ان تأتي الموعظة من اشخاص قد تلوثوا
فبطلتنا السيدة اميرة بنت حي عابدين التي تزوجت من ضابط بالجيش و انجبت منه ولد و بنت ثم مات فقامت الارملة الطروب بالزواج من صديقه او محاميه و تترك حيها القديم و تذهب الى عالم اخر تحيا في الفيلا الملحق بها حمام السباحة و تركب العربات الفارهة فتنسى اهلها و لا تزورهم و بل و تقطع علاقتها بهم و يتضح هذا من ان الابناء و هم كبار و مخلفين لا يعرفوا ابناء عمتهم او خالتهم الى هنا فالشخصية مبررة و مثال للاسف على صعود الشخصية و تنكرها لماضيها و منشأها الذي نشأت فيه و لكن بالطبع عندما يضيق الحال تعود و تتذكر حيها و اهلها و لكن الغير مبرر هذا النقاء الهابط عليها فجأة فمن غير المعقول عدم معرفتها لمن عاشت معه لمدة 25 عام و لا انهم يشكلون رجالا فاسدين و لكنها اميرة التي مهما فعلت علينا ان نغفر لها بل و نسرع لنقبل يديها انها تكرمت علينا و رجعت عابدين – طبعا و الا ما كانش فيه مسلسل و بركة دعا الوالدين – و تأتي الشخصية الواقعية الوحيدة بالمسلسل ابنتها غادة التي ما زالت تحلم بالعز الغابر و ترفض كل ما يحيط بها لا عن عدم معرفة لا سمح الله و لكن لانها ترفض الفقر المفاجئ فهي تعرف عادات المصريين و لكنها كبعض ابناء هذه الطبقة تحاول التمسح بالاذيال الاجنبية فيتحدثون بلغة اجنبية باعتبارها لغة الاوساط الراقية و كأننا في بلاط الملك ارثر
و الابن الفاسد الذي سرق مع زوج امه عندما كان مستفيدا و هرب معه دون ان يرمش و لكنه عندما يجد نفسه وحيدا في الخارج يقرر ان يتعاون مع البوليس المصري – نفسي يكون عندنا ظابط زي ابراهيم يسري – و يعقد صفقة و يعود لنجده طاهرا اخر ضل الطريق
و تتفرع حولهم عدة خطوط و بما اننا مع عكاشة فلابد من الحديث عن الحيتان و الوحوش المستترة و يمثلهم سامح الصريطي الذي ادى دوره ببراعة و لكني اسأل سؤالا صغيرا هل امثاله يهتمون ؟! بالطبع لا انهم يهربون بل لا يقبض عليهم من اساسه و راجعوا قصة ساويرس و احمد بهجت و الكثيرين و لكن برضه لازم يهتم علشان الششبنش – اللسسبنس- الذي عودنا اسامة عليه في اعماله الاخيرة و طبعا اهل الحارة الذين يعرفون مقامهم و وضعهم – طبعا عكاشة 2002- و تتجلى فيهم الجدعنة و الشهامة و غيرها من الاخلاق الديناصورية التي يصر عكاشة على وجودها – يعني ايه اخلاق-
و الكل متحضر و الكل كويس بس هو الشيطان و الشيطان شاطر – ده بيطلع الاول دايما –
عنصر السيناريو نشعر اننا سمعناه و شاهدناه كثيرا لا جديد الا في شخصية رائعة وحيدة تحلق منفردة متميزة كي تنقذ عكاشة و برغم عدم واقعيتها الا اننا نحبها و لاننا احببناها و نحلم بها و بوجودها بيننا فاحببناها كلنا و هي الدكتور شلبي
اما التمثيل فعلى رأسها مصلحة الارض و المريخ و الكون بحاله ابلة اميرة او سميرة احمد التي و منذ ضد التيار و هي تمثل نفس الشخصية المراة الدوغري التي تتحدى بقيمها الجميع فشلت في ضد التيار و انقذها في امراة من زمان الحب تدفق الشباب كريم عبد العزيز و ياسمين عبد العزيز و لكنها هنا لم ينقذها احد فظهرت كأنها وصيفة في عابدين
و القدير يوسف شعبان يا عم يوسف سايق عليك ربنا يا تختار ادوارك يا تصبغ شعرك بس اصبغه بعيد عننا يا استاذ يوسف انا هعمل نفسي ما شفتكش خلاص بس خلي بالك المرة الجاية
محمد رياض ربنا يسامحك هو الانسان ربنا خلقله كام مرارة يا استاذ رياض معاليك احسن وسائل تنظيم الاسرة في مصر
حنان ترك حلوة قوي هدومك بس صوتك التخين ده كان انفلونزا و لا ايه حد برضه يتكلم كدة يا حنان
حسن حسني جيد كالعادة و سميرة عبد العزيز كذلك و ريهام جميلة حقا و لكن يجب ان تخرج من نمطية ادوارها بسرعة
عبد الرحمن ابو زهرة قنبلة تمثيل مدمرة نزعنا فتيلها بايدينا تنفجر احيانا بشدة مثل جلباب ابي و عمر بن عبد العزيز لكن يظل روحا جميلة لاي عمل
سامح الصريطي جيد كالعادة
فتحي عبد الوهاب ممثل جيد حقا بس الحلقة المفقودة مع الجمهور هتلاقيها اكيد هتلاقيها ما تشوفها في عابدين
الديناصور و الحوت توفيق عبد الحميد عظمة على عظمة يا تيفة
الباقي شخصيات تدفع الاحداث
الموسيقى جيدة و التترات متميزة حقا و خصوصا تتر النهاية بركة دعا الوالدين ليوم الدين
الاخراج اخراج برضه من التلاجة واضح ان مبدعينا بعد الشهرة بيوفروا مجهود
و اخيرا يا عم اسامة اوعظنا بس مش اميرة
يووه يا عكاشة
وليد ابو السعود

الفريق الامريكي
البوليس الدولي
وقاحة امريكية جديدة
القاهرة مكان مملؤ بالخيام و الجمال و راقصات الف ليلة و ليلة و هي المرتع الخاص للارهابيين و ايم كيل الرئيس الكوري الشمالي مجرد معتوه مجنون معقد و ايضا مجرد صرصار و كل من عادى الغزو الامريكي للعراق من نجوم السينما الامريكية مثل مات دايمون و هيلين هانت و اليك بالدوين و صامويل جاكسون وداني جلوفر و غيرهم الكثير., و مايكل مور ارهابي يفجر نفسه و كلهم لعبة في يد الشرير كيم ايل و الفريق الامريكي هو فقط الحامي الوحيد للعالم.
هذا ما ستخرج منه بعد مشاهدتك لفيلم عرائس امريكي بإسم الفريق الامريكي –البوليس الدولي- او بوليس العالم
يبدأ الفيلم بإرهابيين –مسلمين بالطبع في فرنسا –لا تنسوا دورها في مقاومة حرب العراق- و لحظ تسلم اسلحة دمار شامل يأتي الفريق الامريكي لينقذ العالم فيدمر الفريق برج إيفل و الشنزلزيه بينما تترقرق دموع العرفان بالجميل في اعين الفرنسيين . –و ليبقى الحلم الامريكي و لتضيع فرنسا كلها لو لزم الامر.-
و المشهد التالي لممثل يتحدث عن الايدز و يقابله مسئول الفريق الامريكي و يظنه الممثل شخصا اتى ليمثل معه فيلمل جنسيا شاذا و لكن الرجل يعرفه خطأه و يحدثه عن الحرية و العالم و الامن و يقتنع الممثل و يذهب للقاهرة التي نجدها قاهرة القرن السابع عشر فهي صحراء و جمال و خيام و في إحدى الخيم نرى راقصة من الف ليلة و ليلة و شخصين من متمردي الصومال و الممثل يتقدم ليعرف نفسه بأنه إرهابي و يريد الإشتراك في اول عملية قادمة و طبعا يصدقه الزعيم الاهبل بمجرد قصة سخيفة عن قذف لبير بترول و عنزات تحترق –لاحظوا عنزات اي الصورة التقليدية للعربي عندهم البدوي صاحب العنزات – و كلمة سرهم هي محمد و الجهاد – و طبعا ينجح الفريق الامريكي و يدمر ابو الهول و الاهرامات و معبد ابو سنبل –اتى به الفيلم للقاهرة-.
و بعد فاصل جنسي بين الممثل و إحدى عضوات الفريق نكتشف ان الهف الرئيسي كان قناة بنما و ليس محاولة الشيشانيين لشراء اسلحة دمار شامل .
و يظهر الفنانين الامريكيين المعارضين للحرب على العراق و يعلنوا عدائهم للفريق الامريكي .
و يترك الممثل الفريق و يسيح على وجهه في الشوارع .
و تهاجم الطائرات الارهابية بالا شتراك مع الطائرات الكورية الشمالية و الغواصات الكورية الشمالية الفريق الامريكي و يأسرونه و يدمر مايكل مور نفسه في قلب مقر المخابرات الامريكية و يدعو كيم ايل لمؤتمر دولي للسلام و يشاركه الدعوة الممثلين بقيادة اليك بالدوين .
و يعود الممثل لمقر الفريق بحثا عن عشيقته فيجده مدمرا و لكن رئيس الفريق حيا و يطالبه الرئيس بإثبات ولاؤه بممارسة الجنس معه فيقبل .
و يدربه رئيس الفريق و بعد فاصل ممل من التدريب و المعارك و الدماء ينتصر الفريق الامريكي و يموت الممثلين المعارضين له و بالطبع كيم ايل و لكن الفيلم يفاجئنا بأن كيم ايل مجرد صرصور يهرب و هو يتوعد العالم .
و ينتهي الفيلم بعد ان يطلب رئيس الفريق من ممثلي العالم العودة لبلاده مطمئنين مرتاحي البال فالفريق الامريكي يحميهم و يده الطويلة تصل لاي مكان في العالم.
و هكذا تكتمل الرسالة فالعالم كله بلا الحلم الامريكي او امريكا مجرد دمية في يد الارهابيين و المجانيين.
لو حللنا عناصر الفيلم سنجد ابهار و امكانات كبيرة مرصودة للفيلم كعادة السينما الامريكية ففي مشهد القاهرة مثلا نجد محاكاة بارعة للاثار المصرية القديمة و في باريس ايضا نفس الموضوع .
و طبعا المعارك منفذى بشكل جيد و العرائس تم تصنيعها بشكل جيد و ملائم للشخصيات و حتى الموسيقى و الاغاني جاءت متوافقة و متفقة للاحداث و خاصة اغنية الحرية و امريكا .
الفيلم له هدف و رسالة وضحها بالتلميح و التوضيح و المباشرة ان امريكا هي الحارس الاول و الاكبر للعالم ضد الارهاب و بالتأكيد ضد العرب و المسلمين و كيم ايل . و هنا يجب ان نتساءل اين افلمنا التي تقاوم مثل هذه الافلام التي يشاهدها شبابنا و اطفالنا و يتأثرون بها و هل سنرى يوما فيلما عربيا يحاول مواجهة هذا التيار لا اعتقد هذا و لكنني احلم به .

سبع الليل
أطلق النار فالكل باطل
أحمد سبع الليل إسم لا تعرفه بالتأكيد.,لكنك تراه يوميا تراه في الشوارع و في الحارات و تراه أيضا في الريف السعيد- هكذا نتوهم دوما- عند زيارتنا له من أجل ان نصيح إعجابا بالخضرة و ملبس أحمد الاورجينال و ربما رق قلبك لهذا المخلوق المجهول فمنحته مبلغا من المال بالتأكيد هذا المبلغ لا يكفي ثمنا لحسابك في أي مقهى تجلس عليه لكنه سيقفز فرحا يحاول تقبيل يد المحسن الكريم و نحن نبتسم لسذاجته و ربما إستغرابا من وجود هذا الفقر و سيظل أحمد إحدى عجائبنا التي نحكيها لأصدقائنا و نحن نرشف النسكافيه و نسترخي في رضا لذيذ بأنفسنا .
مع أن أحمد سبع الليل قد يكون جدك البعيد الذي لم تره !!!
أحمد سبع الليل شخصية حقيقية على شريط سينمائي أتى بها وحيد حامد كي تصفعنا جميعا على وجوهنا أن أفيقوا .
يبدأ فيلم "البرئ" بداية لم نعتدها لريفنا فالصورة الاولى له ليلا و ظلام دامس و أشجار متشابكة و نخيل مائل مكسور و بعدها يخرج أحمد سبع الليل الفلاح الساذج الجاهل الذي لم يعرف من حياته إلا أرضه الصغيرة جدا وداره و جاموسته الضامرة التي تظهر عظامها و حمارته الضعيفة و بعض الأوز مما يسميه الفلاحين بالطير يربونها طمعا في بيضة تصبح وجبة .
و أخ معوق ذهنيا و أم حنونة كما كانت المرأة الفرعونية و كما عاشت منذ ألاف السنين .
يسحب أحمد حيواناته و هو يدعو ربه لم يطلب سيارة أو فيلا بل طلب بركة تطرح في الجاموسة كي يكثر لبنها و في الحمارة كي تلد جحشا يساعده .
و سلوته الوحيدة هربا من الحر و هي أيضا محل إستحمامه ترعة صغيرة يغسل فيها جسده فتهبه دودة ستقضي عليه يوما .
و فجأة يأتي الزلزال إنه مطلوب للتجنيد و تتوالى الأحداث و نرى في تمهيدة صغيرة مدى سذاجة أحمد سبع الليل و يتقابل مع الوحيد الذي يعامله كإنسان صديقه حسين الفتى الجامعي المتعلم من البرجوازيةى الريفية المتطلعة لأن يصبح ولدها أحد بهوات البندر .
و مع ذهابه للكشف الطبي نتابع مع سبع الليل ومن خلال كاميرة سعيد شيمي مدى المهانة في معاملة المجندين الذين لم يتعلموا و هم للأسف أغلبية ساحقة و نرى أيضا بساطة أحلامهم فهو عندما يتسلي يصنع نايا من الغاب –البوص- و يبكي فيه بعده عن أرضه .
و بعدها نراه في جيشه و كيف يختار النظام حراس معتقلاته جهلة أغبياء يطيعون أي أوامر فهم يخدمون وطنهم وكالعادة نحن دوما عبيدا للمأمور تخيلوا مشهد بهذا الحوار"إسمك إيك ؟, :أحمد سبع الليل ., تعرف اللي جنبك ., صاحبي و حبيبي ., إديله كف ., ضربته ليه؟., إنت أمرتني !!!!!!!!., طيب إضربه كف علشان تبقوا خالصين.!!!!!!و إبكوا معي .
و يأتي مشهد لشخص مهذب رومانسي يرفض شراء لعبة عنيفة كعسكر و حرامية و يحل أزمة غياب الساحر فيسعد الاطفال .
و بعدها نراه الجلاد القاسي في المعتقل تعبير عبقري عن شيزوفرينية هؤلاء الجلادين .
و نرى وسائل التعذيب و تفننهم في إذلال الإنسان .
و لكني أعتب على شخصية أحمد راتب فلا داعي لها إلا تخفيف قتامة الفيلم مع أني أعتقد أن قتامته يجب الا تخفف .
و يقتل سبع الليل أحد الكتاب الكبار و يرقيه البيه القائد .
و فجأة يأتيه في المعتقل إبن قريته الوحيد الذي عطف عليه فيصرخ : لا أنه لا يمكن أن يخون وطنه و يحميه من ضرب السياط لكنها تنال منهما فلا فرق فالكل مصري و يسجنه القائد معه في نفس الزنزانة و يأتي محاولا إغرائه سأعفو عنه لكن إضربه فيرفض فيترك لهما ثعبانين و بالطبع يموت صديقه و يحرم من ترقيته و لكنهم يفرجون عنه و ينتهي الفيلم بصرخة من سبع الليل في وجوهنا جميعا .
و أرغب في أن أبدأمن النهاية حيث كانت النهاية الأصلية للعمل أجمل كثيرا عندما يقتل أحمد الجميع فيطلق النار في وجه الكاميرة و جوهنا جميعا رافضا ما يحدث مدركا بفطرته السليمة أننا جميعا مدانون فالكل شريك.
تجربة رائعة و برغم قدم الفيلم و التنويه في أوله عن أنه لا يمثل الحاضر إلا أننا نستشعر معه معاصرته و ملائمته لكل العصور.
عناصر الفيلم رائعة و لنبدأ بالإخراج عاطف الطيب ظهر تميزه و براعته في أفلام كثيرة كالهروب و سواق الاوتوبيس و ليلة ساخنة و يتألق عاطف طوال الفيلم و خصوصا في مشاهد الريف و كأبته و المعتقل و ظلامه رغم النور و إهتمامه بتفصيلا صغيرة جدا في البيت الريفي و مجتمع الريف و برع في مشهد مطاردة سبع الليل للكاتب الهارب .
التصوير للمبدع سعيد شيمي الذي قدم ألوانا كئيبة قاتمة تناسب جو الفيلم مثل ألوان مشهد البداية أو الزنازين أو الحقل.
و المونتاج لنادية شكري كان متقنا فحافظ على الايقاع بعذوبة و سلاسة .
و القصة و السيناريو و الحوار لكاتب مبدع أخر هو وحيد حامد الذي نسج لنا عبارات غاية في العذوبة و المرارة معا تذكروا مشهد مقتل الكاتب –إانت حمار مش فاهم حاجة- و حوار سبع الليل مع حسن حسني و خضوعه الشديد له-مشهد ضرب الكف- لكن نعيب عليه مشهدين هما أحمد راتب –برغم جمال المشهد و خفة دمه – لكننا لو حذفناه فلن يحدث أي تأثير و مشهد عبده الوزير و إصراره على الجلوس بجانب إلهام شاهين . لكن كل هذا لا يقلل من براعته في صياغة هذا السيناريو.
ونأتي للتمثيل
لدينا "أحمد زكي" العبقري الرائع لاحظوا مشهد دعاءه لله في البداية أو حديثه للجحشة أو قتله للكاتب و و لولته على ضياع البندقيه فهي عهدة!!! و سرقها عدو الوطن أداءصعب و رائع لدور ليس سهلا فمن الصعوبة الظهور بتعبير واحد و تنقلاته البسيطة.
و بطل الفيلم الحقيقي " محمود عبد العزيز" الذي بدأ بهذا الفيلم سلسلة تألقه و عبقريته سلاسة في الاداء لدور مركب من الرومانسية الشديدة و الرقة المفرطة خارج المعتقل إلى التوحش داخله حقا ممثل رائع و عبر عن شيزوفرينية الكثير من قادتنا ببساطة و بلا ضجيج.
"ممدوح عبد العليم" برغم صغر الدور –كان في بدايته ساعتها- إلا أنه اداه بفهم كامل و خصوصا مشهد الوفاة .
"صلاح قابيل" لو أرخنا يوما لمظاليم السينما سيحتل مكانه في القمة ممثل عبقري و تشهد أدواره على هذا في "زقاق المدق" و "أغنية على الممر" و فيلمنا هذا و العديد من الادوار أنا أتذكر صوته و اليأس يخنقه – إنت حمار مش فاهم حاجة – و كأنه ينعينا لأنفسنا.
باقي الممثلين لم يختبروا .
الموسيقى و الالحان عبقرية لها تأثير مكمل للحوار و التصوير و كان صوت عمار الشريعي معبرا و خصوصا في أغنية –الدم اللي في إيديا- .
و كان الابنودي كالعادة عبقريا في كلماته – محبوس يا طير الحق- .
تسألونني لماذا أكتب عن فيلم قديم فأرد بخبث هل حقا يمكن أن يصبح فيلمنا هذا قديما يوما من الأيام ؟!!!! .
وليد أبو السعود